صلاح هاشم: "أفريقيا 2017" فرصة لزيادة الصادرات المصرية إلى القارة السمراء

حسام الحرباوي

11:51 ص

الخميس 07/ديسمبر/2017

صلاح هاشم: أفريقيا 2017 فرصة لزيادة الصادرات المصرية إلى القارة السمراء
حجم الخط A- A+
أكد الدكتور صلاح هاشم أستاذ التنمية والتخطيط بجامعة الفيوم، أن المنتدى السنوي لتجمع دول السوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا "الكوميسا" تحت عنوان "أفريقيا 2017" الذي انطلقت فعالياته اليوم، وتنتهي السبت، يشكل فرصة كبيرة لزيادة الصادرات المصرية إلى القارة السمراء، مشيرًا إلى ضرورة الاستفادة من مشاركة 10 زعماء ورؤساء حكومات و40 وزيرا من 24 دولة أفريقية، و500 جهة أفريقية ودولية و1500 مستثمر من أفريقيا ومختلف دول العالم، لتعزيز التكامل الاقتصادي والتجاري بين الدول الأفريقية.

وأوضح هاشم، في تصريحات خاصة لـ"أهل مصر"، أن انعقاد مؤتمر أفريقيا 2017 بشرم الشيخ يؤكد حرص الرئيس عبدالفتاح السيسي، على تفعيل العلاقات التجارية بين الكيانات التجارية الأفريقية الكبرى، متوقعا تحرير تجارة السلع والخدمات بين أبناء القارة السمراء، لافتًا إلى أن العديد من الشركات المصرية تتواجد بقوة بعدد من المجالات الاقتصادية والتجارية لأفريقيا.

وانطلقت اليوم، فعاليات مؤتمر "أفريقيا 2017" تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، ويشهد المؤتمر- الذى يعقد جلساته على مدار 3 أيام (7 إلى 9 ديسمبر)- أكثر من 35 جلسة لبحث سبل دعم التكامل الاقتصادي بين الدول الأفريقية وتذليل العقبات أمام تنشيط حركة التجارة البينية والاستثمارات المشتركة، حيث سيشارك فى المنتدى أهم صناع القرار السياسى والاقتصادي في القارة الأفريقية من قادة ومسئولين ومستثمرين ومؤسسات وهيئات فاعلة في عملية اتخاذ القرار.

ويحضر المنتدى على مستوى الرؤساء كل من ألفا كوندى الرئيس الغينى، والحسن واتارا رئيس كوت ديفوار، وبول كاجامى رئيس رواندا، وغزالى عثمانى رئيس جزر القمر، ومحمد بخارى رئيس نيجيريا، ويتقدمهم الرئيس عبد الفتاح السيسى.

وتشهد جلسات اليوم الأول للمنتدى 8 جلسات، الأولى منها تحت عنوان " رؤية من القمة" تتناول تجربة رواد الأعمال وتتبادل التجارب بين شباب الأعمال الأفريقى واستعرض خلالها تونى اوليميلو رئيس شركة ايريس هولدنج بنيجيريا تجربته.

وطالب تونى اوليميلو، الحكومات الأفريقية بتشجيع رواد الأعمال والشباب ويجب أن تدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة، مؤكدا أن القيادات الشابة لابد أن تواجه التحديات دون انتظار المساعدة من الآخرين من أجل الحفاظ على مكانة الأفارقة ولن يتحقق ذلك إلا بالنجاح، ودعا الشباب الأفريقي لغزو العالم والانطلاق، على الرغم من ما عانيناه من استعمار لكن الآن مصيرنا في أيدينا، مشددًا على ضرورة ترشيد ما يستهلكه الفرد، علاوة على أهمية أن يثق الآخرون بك.

وأضاف، اوليميلو، أنه من المهم الحرص على العلامة التجارية للشركة والحرص على النزاهة مع الآخرين ما يمنح الشركات الثقة، لافتا إلى أنه من الهم لرواد الأعمال الحرص على تحسين رأس المال والادخار أيضا، مشيرًا إلى أنه من المهم القيام بأعمال خيرية بجانب أعمال الشركات رغم العقبات والصعوبات التي تواجه مجتمع الأعمال في أفريقيا.
موضوعات متعلقة