المشرف العام على التحرير داليا عماد

من الشرق إلى الغرب.. محاولات "إنقاذ العمالة" تجتاح العالم

أهل مصر
كورونا تحرم العمالة من وظائفها
كورونا تحرم العمالة من وظائفها

ضاعفت الصين جهودها لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد وخلق فرص عمل، مع ارتفاع عدد الذين طردوا من العمل في جميع أنحاء العالم. وجاءت المساعدة للاقتصاد الثاني في العالم، المحرك الرئيسي للنمو العالمي في السنوات الأخيرة، بعد الأنباء التي تفيد أن ما يقرب من 39 مليون أميركي فقدوا وظائفهم منذ تسارع الأزمة قبل شهرين. وأوضح رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ، أكبر قائد اقتصادي، الجمعة، إن بكين ستمنح الحكومات المحلية 2 تريليون يوان (280 مليار دولار) لمساعدتها على إزالة الضرر الناتج عن عمليات الإغلاق المفروضة للحد من انتشار الفيروس، بعد ظهوره لأول مرة في وسط الصين في وقت متأخر من عام 2019.

وقال لي في الجلسة السنوية للمؤتمر الشعبي الوطني الاحتفالي إلى حد كبير، إن المعركة ضد الفيروس التاجي، الذي أصاب ما لا يقل عن 5 ملايين شخص في جميع أنحاء العالم، "لم تنته بعد". كان المشرعون يجتمعون في ظل احتياطات صحية صارمة في بكين بعد تأجيل التجمع لمدة شهرين تقريبا، فيما لا تزال الصين تسعى جاهدة للقضاء على تفشي المرض.

وأبلغت الصين عن 4 حالات إصابة مؤكدة بالفيروس الجمعة، ولم تحدث وفيات جديدة. ومن جهة أخرى، تعهد البنك المركزي الياباني، الجمعة، بتقديم المزيد من الدعم لاقتصاد البلاد المنكوب بالوباء. وفي اجتماع طارئ، قال بنك اليابان إنه سيقدم 280 مليار دولار من القروض بدون فوائد، وغير المضمونة للبنوك لتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تكافح المصاعب الاقتصادية الناجمة عن الوباء.

وجاءت المساعدة للاقتصاد الثاني في العالم، المحرك الرئيسي للنمو العالمي في السنوات الأخيرة، بعد الأنباء التي تفيد أن ما يقرب من 39 مليون أميركي فقدوا وظائفهم منذ تسارع الأزمة قبل شهرين. وأوضح رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ، أكبر قائد اقتصادي، الجمعة، إن بكين ستمنح الحكومات المحلية 2 تريليون يوان (280 مليار دولار) لمساعدتها على إزالة الضرر الناتج عن عمليات الإغلاق المفروضة للحد من انتشار الفيروس، بعد ظهوره لأول مرة في وسط الصين في وقت متأخر من عام 2019. وقال لي في الجلسة السنوية للمؤتمر الشعبي الوطني الاحتفالي إلى حد كبير، إن المعركة ضد الفيروس التاجي، الذي أصاب ما لا يقل عن 5 ملايين شخص في جميع أنحاء العالم، "لم تنته بعد".كان المشرعون يجتمعون في ظل احتياطات صحية صارمة في بكين بعد تأجيل التجمع لمدة شهرين تقريبا، فيما لا تزال الصين تسعى جاهدة للقضاء على تفشي المرض.

وأبلغت الصين عن 4 حالات إصابة مؤكدة بالفيروس الجمعة، ولم تحدث وفيات جديدة. تعهدات يابانية ومن جهة أخرى، تعهد البنك المركزي الياباني، الجمعة، بتقديم المزيد من الدعم لاقتصاد البلاد المنكوب بالوباء. وفي اجتماع طارئ، قال بنك اليابان إنه سيقدم 280 مليار دولار من القروض بدون فوائد، وغير المضمونة للبنوك لتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تكافح المصاعب الاقتصادية الناجمة عن الوباء.

إحصاءات فيروس كورونا حول العالم (تحدث لحظيا)
مصر
المصابون
المتعافون
الوفيات
العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

Instance ID Token

Needs Permission