المشرف العام على التحرير داليا عماد

ترامب يلغي الوضع التجاري الخاص لهونج كونج وينهي علاقة أمريكا بمنظمة الصحة العالمية

أهل مصر
ترامب
ترامب

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة إن الولايات المتحدة سوف "تبدأ عملية" إلغاء الوضع التجاري الخاص لهونج كونج، والانسحاب من منظمة الصحة العالمية، متخذا خطوات جذرية مع تصاعد خلافه مع بكين بسبب وباء فيروس كورونا.

وذكر ترامب في مؤتمر صحفي عقده بالبيت الأبيض يوم الجمعة أنهم "أخلوا بتعهدهم للعالم بشأن ضمان الحكم الذاتي لهونج كونج"، في إشارة إلى إقرار بكين لقانون الأمن القومي المثير للجدل في الإقليم الذى يتمتع بحكم ذاتي موسع، ويعد مركزا ماليا عالميا.

وتابع "نتيجة لذلك، أوجه إدارتي بالبدء في عملية تقليص سياسة الإعفاءات التي تمنح هونج كونج معاملة مختلفة وخاصة"، مضيفا أن هذه الخطوة ستؤثر على "نطاق كامل" من الاتفاقات مع هونج كونج، بما في ذلك الاتفاقات الخاصة بالجمارك والسفر.

ومن المؤكد أن تؤدي أحدث قرارات ترامب إلى تعكير العلاقات مع بكين وتهدد بفشل المرحلة الأولى من اتفاق التجارة بين الولايات المتحدة والصين الذي تم إبرامه في وقت سابق من العام الجاري.

وسيكون تغيير الوضع بشكل رسمي أيضا ضربة قوية لعلاقة هونج كونج التجارية مع الولايات المتحدة ووضع الإقليم كمركز مالي آسيوي رئيسي، والذي يعمل أيضا كميناء لمعاملات بكين المالية والتجارية مع الدول الأخرى.

وبينما تبدو تصريحات ترامب كإلغاء شامل للوضع الخاص، فإنه لا يزال من غير الواضح ما إذا كان الرئيس سينهي رسميا العلاقة المستمرة منذ عقود مع هونج كونج، أم أنه سيتبع نهجا تدريجيا أكثر.

وفي كلمة موجزة ألقاها في حديقة الورود في البيت الأبيض، حيث لم يتلق أي أسئلة من الصحفيين، صب ترامب جام غضبه على تعامل بكين مع جائحة كورونا كما أعلن إنهاء علاقة الولايات المتحدة مع منظمة الصحة العالمية.

واتهم ترامب المنظمة التابعة للأمم المتحدة بالفشل في تطبيق إصلاحات في مواجهة مخاوف الولايات المتحدة بشأن تعامل المنظمة مع جائحة كورونا، وبأن المنظمة تثق بصورة تفوق الحد في المعلومات الواردة من الصين التي نشأت بها الجائحة.

وقال ترامب في المؤتمر الصحفي : "نظرا لفشلها في إجراء الإصلاحات المطلوبة والتي تشتد الحاجة إليها، فإننا سننهي اليوم علاقتنا بمنظمة الصحة العالمية وسنوجه تلك الأموال إلى منظمات عالمية أخرى واحتياجات الصحة العامة العالمية الملحة والمستحقة".

وكان ترامب قد قال الشهر الماضي إن الولايات المتحدة أوقفت تمويلها لمنظمة الصحة العالمية، وهو القرار الذي نددت به دول أخرى وخبراء في مجال الصحة.

وذكر ترامب أن "إخفاء الصين (لانتشار) فيروس ووهان سمح بانتشار المرض في جميع أنحاء العالم".

يذكر أن الولايات المتحدة تتصدر العالم في عدد الوفيات بسبب كوفيد- 19، ويبلغ إجمالي عدد الوفيات أكثر من 102 ألف بحسب بيانات يوم الجمعة.

وازداد تدهور العلاقات الأمريكية - الصينية المتوترة بالفعل بسبب فيروس كورونا، اول أمس الخميس عندما مرر البرلمان الصيني الذي يوافق على القرارات بصورة شكلية، على تشريع شامل للأمن القومي في هونج كونج.

إقرأ أيضاً:
أسهم أوروبا تتراجع في ظل ترقب رد ترامب على الصين
أمريكا توقف استخدام عقار روج له ترامب لعلاج كورونا
ترامب: "تويتر" لا يفعل شئ سوى "البورباغندا"
عاجل
عاجل
"مدبولي" يكشف عن تكليفات رئاسية لتحسين جودة الحياة والخدمات المقدمة للمواطنين