إسرائيل تعلن الحرب على الأمم المتحدة بعد قرار مجلس الأمن

ads

وكالات

12:15 م

الأحد 25/ديسمبر/2016

إسرائيل تعلن الحرب على الأمم المتحدة بعد قرار مجلس الأمن
الأمم المتحدة
حجم الخط A- A+

قررت إسرائيل وقف صرف مخصصات مالية كان من المقرر أن تقدمها إلى مؤسسات تابعة للأمم المتحدة بعد قرار اتخذه مجلس الأمن بأغلبية ساحقة بإدانة الاستيطان على الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في تصريح تلفزيوني إنه سيتم وقف صرف 30 مليون شيكل "7.89 مليون دولار" كانت مخصصة من جانب إسرائيل لخمس مؤسسات تابعة للأمم المتحدة- لم يسمها- ردا على قرار مجلس الأمن.

وجدد نتنياهو رفض إسرائيل "التام" للقرار معربا عن اعتقاده "سقوطه" فور استلام الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب مهام منصبه الشهر المقبل.

وانتقد في هذا السياق سياسات الرئيسين الأمريكيين الحالي باراك أوباما والأسبق جيمي كارتر حيال إسرائيل.

وذكر أن إدارة أوباما "كسرت جميع الالتزامات" للرؤساء الأمريكيين السابقين "الذين رفضوا فرض قرارات على إسرائيل من خلال مجلس الأمن الدولي"، معتبرا أن قرار ادانة الاستيطان "لا يقرب عملية السلام ويمس بالعدل والحقيقة" حسب قوله.

وكان مجلس الأمن تبنى، أول أمس الجمعة، مشروع قرار يدين النشاط الاستيطاني الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة باعتباره "انتهاكا صارخا".

وفي خطوة نادرة أدى امتناع الولايات المتحدة عن التصويت إلى تبني القرار الذي أيده 14 من أصل 15 عضوا بالمجلس.

وجاء التصويت بمبادرة من أربع دول هي نيوزيلندا وماليزيا والسنغال وفنزويلا، وتناول مشروع قرار كانت اقترحته مصر، الخميس الماضي.

ووفقا للقرار فإنه ليست هناك "أي شرعية قانونية" لبناء المستوطنات الإسرائيلية المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية بعد عام 1967.

ويطالب القرار كذلك إسرائيل بوقف جميع الأنشطة الاستيطانية، معتبرا ذلك "ضروريا" لإنقاذ حل الدولتين.

وقالت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة سامانثا باور في انتقاد لسياسات حكومة نتنياهو "على المرء أن يختار بين المستوطنات والفصل".

وبعد لحظات من إعلان القرار الأممي قال ترامب: إن "الامور ستكون مختلفة في الأمم المتحدة" بعد دخوله البيت الأبيض.

موضوعات متعلقة