خالد أمام محكمة الأسرة: "مراتي خانتني في السعودية"

داليا عبد الباسط

10:52 ص

الإثنين 27/نوفمبر/2017

خالد أمام محكمة الأسرة: مراتي خانتني في السعودية
حجم الخط A- A+

خالد علي.. شاب في العقد الثالث من عمره، تقدم لمحكمة الأسرة في الزنانيري ليتقدم برفع دعوى "فسخ عقد" ضد زوجته "مروة".

"أهل مصر"، التقت به ليحكي قصته، "أنا متزوج منذ ثلاث سنوات من فتاة في نفس منطقتي، وأمي وأخواتي هم من رشحوها لتكون زوجة المستقبل، فأنا منذ تخرجي من الجامعة وأنا أعمل في السعودية وبعد إلحاح شديد من أسرتي علىّ بالزواج والاستقرار طلبت منهم أن يجدوا لي عروسة مناسبة، فرشحوا لي هذه الفتاة لحسن أخلاقها وارتدائها النقاب منذ صغرها".

وتابع خالد، "بالفعل تقدمت لخطبتها وتزوجنا سريعًا وسافرت معي للسعودية، وكانت حياتنا هناك مقتصرة على الشغل والمنزل فقط، ولأننا نسكن بمدينة صغيرة فلا يوجد مجال للخروج ولا الفسخ فكنا طول الوقت في شجار مستمر بسبب وجودها في المنزل".

وضاف، "في يوم طلبت مني أن تخرج وتعمل بمحل ملابس حريمي في نفس المنطقة التي نسكن بها، وبعد أصرار منها وافقت، رغم خوفي الشديد عليها، واستمرت هكذا شهور طويلة وكل متابعتي لها بالتليفون ليس أكثر وبيوم فوجئت في حقيبة يدها ملابس داخلية خاصة بها، اندهشت وسألتها فأجابت: "صديقتي تريد أن ترى نوعيتهم لأنهم من جودة عالية".

واستدرك الحديث، "رغم حبي لها لكن دخل الشك في قلبي، أيضًا خوفها وارتباكها جعل الخوف يزداد لديّ أكثر وأكثر، وفي يوم تركت عملي وذهبت لأسئل عنها في مكان عملها، وكانت الصدمة أنها لم تأت من شهور طويلة، نزل هذا الحديث على قلبي وكأنه سهم غرش في قلبي، وبدأت أسئل نفسي أين تخرج ومن أين تأتي بأموال كل آخر شهر وأخيرا داهمتها حتى اكتشفت خيانتها لي من شاب تردد عليه بمنزله طول هذه المدة، فأنهلت عليها بالضرب لدرجة كادت تموت في يدي، وعادت إلى مصر، وبعد ثلاثة أيام رجعت إلى مصر ولجئت للقضاء لرفع دعوى تطليق تحمل رقم 7034 لسنة 2017"".

موضوعات متعلقة