"القاضي" يلتقى أعضاء جمعية "اتصال"

ads

08:04 م

الخميس 14/ديسمبر/2017

حجم الخط A- A+

التقى المهندس ياسر القاضي، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بعدد من أعضاء مجلس إدارة جمعية اتصال، إحدى منظمات المجتمع المدني العاملة بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات برئاسة الدكتور حازم الطحاوي، تناول اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون من أجل المشاركة في تنفيذ استراتيجية القطاع لدعم التحول نحو المجتمع الرقمي.

يأتي ذلك في إطار حرص وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على عقد لقاءات مع شركاء القطاع من منظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص لفتح قنوات التواصل المباشر وتبادل الرؤى لتحقيق التكامل والنهوض بالقطاع.

وخلال اللقاء، أكد القاضي، دعم الدولة لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مستعرضا أهم الإنجازات التي تحققت في مجالات توطين التكنولوجيا عبر نشر المناطق التكنولوجية في محافظات مصر المختلفة، ودعم الابداع والابتكار، وتنمية صناعة الالكترونيات، مشيرا إلى المؤشرات الإيجابية التي حققها القطاع وأثرها على الاقتصاد القومي وفتح فرص عمل جديدة للشباب.

وأعلن الوزير، أن الوزارة سوف تقوم بتدشين 10 مجتمعات للإبداع التكنولوجي بتجهيزات متكاملة في الجامعات كمرحلة أولى، وذلك ضمن مبادرة "مجتمعات الإبداع التكنولوجي" التي سيتم تنفيذها في كافة محافظات مصر والتي تم إطلاقها في معرض القاهرة الدولي للاتصالات في دورته الأخيرة، موضحا الميزات التنافسية الذي تتميز بها صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر.

من جانبه استعرض الدكتور حازم الطحاوي، رئيس مجلس إدارة جمعية اتصال، المشروعات التي تنفذها الجمعية، والتي تتماشى وتتوافق مع استراتيجية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمبادرات التي تقوم الوزارة وجهاتها التابعة بتنفيذها في مجالات: إعداد الكوادر الشابة وتمكينها من اكتساب الخبرات اللازمة لتطوير صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وتنمية مهارات الإبداع والابتكار لدى النشء، مشيرًا إلى مشاركة الجمعية في مشروعات بالمنطقة التكنولوجية ببرج العرب لتنفيذ برامج دعم ريادة الأعمال.

وقد شهد اللقاء مناقشة أهمية شراكة القطاع الخاص في تنفيذ استراتيجية الدولة، كما تم التطرق الى مناقشة عدد من محاور العمل المتعلقة بصناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومن أهمها: الأمن السيبراني، والمدن الذكية، وتطويع أدوات تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في تحقيق التنمية الاجتماعية، وبناء القدرات البشرية، واتاحة الانترنت السريع للجميع، ونظم برمجيات الروبوت، وتبني التكنولوجيات الحديثة، وتعزيز التجارة الالكترونية.

كما تناول اللقاء بحث عدد من المقترحات كان أبرزها: تدشين مراكز تطوير الأعمال في عدد من الدول العربية والأوروبية، وتطوير برامج لتدريب وتوظيف الشباب المصري وتأهيله على أحدث التقنيات المتعلقة بمجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للعمل بالأسواق المحلية والخارجية، حيث طالب الحاضرون الاستعانة بالبرامج التدريبية التي توفرها مبادرة رواد تكنولوجيا المستقبل.

كما تم التطرق إلى ضرورة زيادة دعم ومساندة الشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.


موضوعات متعلقة