شوقي في دعوي "تطليق": "كدابة وبتوقع بين أهلي"

داليا عبد الباسط

11:31 ص

الأربعاء 25/أبريل/2018

حجم الخط A- A+

"قررتُ الانفصال عنها والتضحية بها حتي لا اخسر أسرتي البسيطة" بهذه الكلمات بدأ شوقي حديثه لـ"أهل مصر" ليروي معاناته مع زوجته التي انتهت على أعتاب المحاكم بعدما لجا لرفع دعوي تطليق ضدها تحمل رقم 5602 لسنة 2018.

يقول شوقي: "تزوجتها منذ سنة ونصف تقريبا ولم أرزق منها بأطفال وبرغم أنني تزوجتها عن حب إلا أنه في خلال هذه الفترة كرهتها للغاية ولا أتحمل العيش معها بعد الآن".

" لا أملك في الكون غير أمي وعمتي وأخواتي البنات وأنا سندهم وظهرهم بعد وفاه والدي، فمنذ أولى أيام زواجنا وهي في شجار مستمر معهم برغم أننا عائلة ودوده ولا نحب المشاكل ولا المشاجرات ومن ناحية أخري تاتي وتفتري عليهم بأقوال وأفعال كاذبة وبكل مره أتاكد من إدعاءتها وإفتراءها وأسكت حتي لا أخسرها".

إقرأ أيضا:هاني في دعوى "تطليق": "زوجتي صدمتني في الصباحية"


وتابع الزوج: "اشتكيت لأهلها أكثر من مرة بسبب نقلها لأسرار البيت واحديثنا وتوقيع أمي وعمتي ببعض باحديثها الفارغها ونقلها بصورة سيئة لكل منهم، وأخيرا ادعت أنها حامل، واتهمت أمي باسقاطها وصممت لاصطحابها للطبيب رغما عنها فاكد لي بأنها لم تكن حامل من قبل فطردتها".

موضوعات متعلقة