"آية" في دعوى نفقة: "خدنى لحم ورمانى عضم وطلقني غيابي"

سحر أحمد

06:56 م

الأربعاء 13/يونيو/2018

آية في دعوى نفقة: خدنى لحم ورمانى عضم وطلقني غيابي
حجم الخط A- A+


وقفت "آية م خ" على سلالم المحكمة لتبكي بالدموع شاكية زوجها الذى تحملت قسوته وبخله في المشاعر تجاهها.

تحكى آية لـ"أهل مصر": "كنت متزوجة من رجل وأصيب بالمرض بعد زواجى منه بسنة، وأنجبت منه طفلتى ياسمين، وبعد وفاته اهل زوجى طردونى من بيتى وذهبت الى بيت والدتى أبقى معها أنا وطفلتى، وأنا عمرى 24 سنة ومرت الأيام وأهلى قرروا إنى أتجوز تانى، وتقدم لى رجل كبير عنى بحوالي 20 سنة واقنعتنى أمى بالزاواج منه وقررنا الزواج".

وتابعت: "فجأة ظهرت الحقيقة اللى أنا مكنتش أعرفها، ظهرت له زوجة تانية كانت على ذمته، وهو كان مفهمنى انه مطلقها لكن ظهرت الحقيقة، طلبت من امى انى اطلق منه لكن امى رفضت وقالت لى حرام عليكى عيشى وايه يعنى طالما مش مقصر معاكى، وبالفعل عشت ومرت الايام وربنا كرمنى ببنت تانية منه، وطلب منى السفر معه الى دولة الكويت وسافرت معه شهر ثم الثانى ولقيته باعتنى على مصر، ولما سالت ليه قالى انا مش عايزك خالص انا هطلقك، متكلمتش معاه علشان انا كنت لوحدى خفت منه وعلى بنتى وقلت ماشى، ونزلت مصر وبالفعل لقيته بعتلى ورقة طلاقى على يد محضر، ومرت الأيام وأنا عايشة مع أمى وبناتي".

وأضافت: "تحملت وصبرت من اجل أسرتي ومن أجل أمى وبنتى من زوجى الأول وتحملت كبر سنه وتحملت زوجته الأولى، لكن هو خدنى لحم ورمانى عضم، وأتيت بأولادى وأنا في غاية الحزن من أسرتى وأقاربى إنى رجعت بخيبة الأمل وبدل بنت واحدة بقو اتنين، ولهذا توجهت إلى المحكمة الزنانيرى لأرفع دعوى نفقة لبنتى حملت رقم 320 لسنة 2018".

موضوعات متعلقة