كل ما تريد معرفته عن نظام الثانوية العامة "المعدل" في 16 سؤالًا.. الامتحان الأول إليكتروني في يناير والدروس الخصوصية "تضييع فلوس"

أهل مصر

11:42 م

الثلاثاء 11/سبتمبر/2018

كل ما تريد معرفته عن نظام الثانوية العامة المعدل في 16 سؤالًا.. الامتحان الأول إليكتروني في يناير والدروس الخصوصية تضييع
صورة ارشيفية
حجم الخط A- A+


"12 امتحانًا تراكميًا"، هو البديل الذي طرحته وزارة التربية والتعليم، ضمن نظام الثانوية العامة المعدل؛ في محاولة للقضاء على "بعبع" الثانوية الذي قاد عددًا من الطلبة للانتحار، وصار كابوسًا في البيوت المصرية، وكذلك محاولة لإنهاء مافيا الدورس الخصوصية، بعد إعلان الوزير أن النظام المعدل لن تجدي فيه الدروس الخصوصية.

النظام المعدل يعتمد على تغيير أسلوب التقييم بإلغاء الامتحان الموحد واستبداله بـ12 امتحانًا على مستوى المرحلة، وتكون الدراسة فيه من خلال أجهزة "تابلت"، التي سيتسلمها الطلاب هدية من الرئيس، يتلقون من خلالها المناهج ويؤدون بها الامتحانات.

"أهل مصر"، يرصد كل المعلومات الخاصة بالنظام المعدل، في شكل سؤال وجواب:

ما هي المراحل التي تشهد تطبيق النظام المعدل؟
الصف الأول الثانوي العام فقط.

ما هو التغيير في النظام؟
ينتقل بالطالب من التلقين والحفظ، إلى الفهم والتفكير والابتكار، اعتمادًا على تغيير أسلوب التقييم.

ما آلية التطبيق؟
تعتمد الآلية على إلغاء الامتحان القومي الموحد للصف الثالث الثانوي، واستبداله بـ12 امتحانا تراكميا على مدار المرحلة.

ما الفارق؟
يتيح نظام التقييم الجديد، أكثر من فرصة أمام الطالب للتحصيل بدلا من الفرصة الواحدة، بالإضافة إلى وضع أسئلة الامتحانات بطريقة تقيس فهم الطالب واستيعابه للمادة العلمية ولا تقيس الحفظ.

هل النظام يعتمد على "تابلت"؟
"التابلت"، يتيح للطالب خيارًا جديدًا، من خلال أساليب عرض شيقة للمنهج، "أفلام وفيديوهات تعليمية"، اشترتها وزارة التعليم من الشركات العالمية المتخصصة في المحتوى التعليمي، وستكون متاحة على بنك المعرفة المصري مجانا، بجانب تطبيق الامتحانات بصورة أكثر نزاهة وشفافية، بلا غش أو تسريب.

ما موعد تسليم "التابلت" للطلاب؟
يبدأ تباعًا في الفصل الدراسي الأول.

هل ستتوقف الدراسة لحين استلام التابلت؟
لا، الدراسة ستكون من الكتاب، لحين موعد تسليم "التابلت"؛ ليس جوهر تغيير النظام، هو مجرد أداة ضمن مجموعة من الأدوات.

كم عدد أجهزة التابلت؟
708 آلاف جهاز تعاقدت عليها الوزارة، مع شركة "سامسونج".

هل انتهى تجهيز المدارس؟
لا، وزارة الاتصالات أوشكت على الانتهاء من توصيل الإنترنت عالي السرعة لأكثر من 2000 مدرسة ثانوية عن طريق توصيل شبكات "الفايبر"، لكن هناك شبكات داخلية بكل مدرسة ينتهي العمل فيها يناير المقبل.

وماذا عن بنك الأسئلة؟
يعمل المركز القومي للمناهج، على إعداد بنك الأسئلة، وفي يناير 2019 سيكون جاهزًا؛ ليعقد أول امتحان إلكتروني في ذلك الشهر.

هل الوزارة جاهزة لتطبيق النظام؟
النظام يبدأ في 22 سبتمبر، وسيتم تدريب الطلاب على نوعية الأسئلة الجديدة، طوال الفصل الدراسي الأول، من خلال إجراء بعض الاختبارات الورقية، ليس بهدف جمع الدرجات ولكن التدريب.

ما دور بنك المعرفة؟
المحتوى الجديد لمنهج الصف الأول الثانوي، من أفلام تعليمية وفيديوهات، سيكون على بنك المعرفة مع بدء العام الدراسي، ويمكن لأي طلاب الوصول للمحتوى إذا اتيحت له وسيلة الاتصال، قبل استلام "التابلت".

لماذا العام الأول تمهيدي؟
الوزارة مستعدة لتطبيق النظام، ويمكن تطبيقه بدون " تابلت"، ولكن المعلم والطالب في حاجة للتدريب على الأسلوب الجديد للتدريس والامتحانات، لذا قررت اعتبار الصف الأول الثانوي تمهيديا.

هل ممكن اختراق "سيستم" الامتحانات؟
لا، النظام مُشفر بالكامل.

ما هي آلية تصحيح الامتحانات؟
الأسئلة الموضوعية "صح وغلط واختيارات" تصحح إلكتروني، أما الأسئلة المقالية ترسل لمدرس للتصحيح وآخر للمراجعة، كل منهما في محافظة، وفي حالة عدم تطابق الدرجة الممنوحة من كلا المعلمين، ترسل لمعلم ثالث للفصل بينهما.

هل ستستمر الدروس الخصوصية؟
لا، الدروس الخصوصية في النظام المعدل للثانوية "تضيبع فلوس"، "أنا بقول لولي الأمر إن اللي مدرس الدروس الخصوصية هيديه للطالب أنا مش هسأله فيه، كل الأسئلة معتمدة على الفهم، والكتاب هيكون معاه في الامتحان"، هكذا رد الوزير.

كل ما سبق من إجابات كانت طبقًا لما قاله الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، في المؤتمر الصحفي الذي عقده الأحد الماضي؛ لشرح النظام المعدل.

موضوعات متعلقة