"رضوى" أمام المحكمة: زوجي يشاهد أفلام إباحية.. ويفعل هذا السلوك في الحمام

شيماء الهوارى

08:19 م

الخميس 11/أكتوبر/2018

رضوى أمام المحكمة: زوجي يشاهد أفلام إباحية.. ويفعل هذا السلوك في الحمام
صورة أرشيفية
حجم الخط A- A+

أقامت سيدة تدعى رضوى صاحبة الـ30 عامًا، دعوى قضائية في محكمة الأسرة بمصر الجديدة لطلب الطلاق من زوجها، مبررة ذلك بقولها بيتفرج على أفلام إباحية، وقرر "يتجوز بعد ما نزلت من شقتي بساعة".

وقالت الزوجة في دعواها إنها تزوجت من موظف يعمل بشركة مبيعات ويتراوح دخله حوالي 16 ألف جنيه بعد خطوبة دامت شهور، وتم تعجيل الزواج بسبب والدتها لأنها كانت تعانى من ورم خبيث وكانت تريد الاطمئنان عليها، ولكن الزوج تغير تمامًا بعد الزواج وبدأت تكتشف الزوجة بعد مرور شهر العسل ببخله الشديد، ولكن كانت لا تشعر بهذا لأن الحالة المادية لأهلها متيسرة وكانوا يعطون لها الأموال لسد احتياجاتها، ولكن كما قالت "ما زاد الطين بله" هو اكتشاف زوجها أنه يعشق مشاهدة المواقع الإباحية واكتشفت أنه على علاقات نسائية ولكن لم تستطيع أن تكشف ستره.

وتابعت "رضوى" أنها ذهبت إلى بيت أهلها عندما علمت بأنها حامل في توأم وأكد الطبيب على الراحة التامة، فقضت عاما في بيت أهلها حتى وضعت ورجعت إلى شقتها ومعها أطفالها التوأم، ولكن تحولت حياتها إلى جحيم لأنها شعرت بأنه يخونها وعلى علاقة بصديقته فى العمل التى تمتلك الكثير من المال، مما أدى إلى أن الزوجة فقدت النطق مرتين نتيجة للضغوط النفسية التي تتعرض لها عندما ترى زوجها يهاتف أخرى داخل الحمام بصوت منخفض، وذات يوم نزلت الزوجة للذهاب إلى والدتها وبمجرد نزولها وصل إلى هاتفها رسائل من زوجها محتواه "أنا هتجوز عليكى متجيش الشقة اليومين الجايين" مما أثار غضب الزوجة وطلبت الطلاق ولكن رفض الزوج أن يطلقها إلا بعد أن تتنازل.

وأكدت الزوجة أن جهازها ومحتويات شقتها غالية جدا تتعدى 200 ألف جنيه فلجأت إلى محكمة الأسرة ورفعت دعوى طلاق للضرر، بعد أن قام زوجها بتهديدها بقتل أطفالها إذا لم تتنازل عن حقوقها.

موضوعات متعلقة