أرقام الأهلي والترجي في البطولة الإفريقية تاريخيا.. فيديو

علاء عباس

12:26 م

الجمعة 09/نوفمبر/2018

أرقام الأهلي والترجي في البطولة الإفريقية تاريخيا.. فيديو
حجم الخط A- A+

يحل النادي الأهلي ضيفا ثقيلا على نظيره نادي الترجي الرياضي التونسي، في إطار مباراة إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا، اليوم الجمعة على ملعب رادس بتونس، يذكر أن مباراة الذهاب انتهت بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف واحد لصالح الفريق الأحمر، يوم الجمعة الماضي على ملعب برج العرب بالإسكندرية، في مباراة كانت مثيرة على المستوى التحكيمي خاصة مع دخول حكم الفيديو لأول مرة في البطولة الأفريقية.


ويستعرض لكم "أهل مصر" فيما يلي بعض المقارنات بين كبيري القارة السمراء في بطولة دوري أبطال أفريقيا:

أولا: عدد المشاركات والألقاب:
شارك النادي الأهلي في بطولة دوري أبطال أفريقيا عدد 22 مرة، ووصل الفريق الأحمر لنهائي البطولة الإفريقية 11 مرة حقق فيهم البطولة ثمان مرات، في مواسم 1981-1982 / 1986-1987/ 2000-2001/ 2004-2005/ 2005-2006/ 2007-2008/ 2011-2012/ 2012-2013.

ويساوي نادي الترجي الرياضي التونسي النادي الأهلي في عدد المشاركات ببطولة دوري أبطال أفريقيا، حيث شارك في 22 مرة، لكن فاز بلقب البطولة مرتين فقط في عامي 1994 و 2011.

استطاع النادي الأهلي أن يهز الشباك التونسية 21 مرة، بينما استطاع الترجي الرياضي التونسي أن يهز الشباك الأهلاوية في 15 مرة.


ثانيا: تاريخ مواجهات الفريقين في البطولة الإفريقية:
التقى النادي الأهلي المصري بنادي الترجي الرياضي التونسي في دوري أبطال أفريقيا 18 مرة، فاز الأهلي في سبع مرات، وفاز الترجي في ثلاث مباريات، بينما حسم التعادل سواء سلبي أو إيجابي مواجهتهما في ثمان مرات.

تقابل النادي الأهلي والترجي الرياضي التونسي في تسع بطولات دوري أبطال أفريقيا، بواقع مباراتين بكل بطولة.

البطولة الأولى: 1990:
التقيا في دور الـ16 من البطولة وانتهت كلا من مواجهتي الذهاب والإياب بالتعادل السلبي، ما أدى للجوء للركلات الترجيحية التي حسمها الترجي الرياضي التونسي بنتيجة 4/2.


البطولة الثانية: 2001:
التقى الفريقان في هذه البطولة في الدور قبل النهائي، تعادل الفريقان في مباراة الذهاب بالقاهرة سلبيا، بينما مباراة الإياب بتونس انتهت بالتعادل الإيجابي هدف لهدف،وسجل هدف النادي الأهلي الشهير حينها سيد عبدالحفيظ، ما أدى لتأهل النادي الأهلي للمباراة النهائية من تونس، لتبدأ عقدة النادي الأهلي في هذه المباراة للأندية التونسية، وعلى رأسهم الترجي.


البطولة الثالثة: 2007:
مواجهتا هذه البطولة لم تكن من العيار الثقيل كسابقاتها، حيث كانت في دور المجموعات، انتهت مباراة الذهاب في القاهرة بثلاثية نظيفة للأحمر أحرزها كلا من محمد أبوتريكة وأسامة حسني وأمادو فلافيو، بينما انتصر الترجي في تونس بهدف نظيف، ليصعد الفريقان من مجموعتيهما.


البطولة الرابعة: 2010:
التقى الفريقان في هذه البطولة مرة أخرى في دور قبل النهائي، انتصر النادي الأهلي في الذهاب بهدفين مقابل هدف، بينما شهدت مباراة الإياب حالة إثارة للجدل كبيرة في الوسط الكروي الإفريقي حينها، عندما استطاع الترجي التأهل على حساب الشياطين الحمر بهدف نظيف، لكنه لم يكن كأي هدف، فالهدف جاء بطريقة مارادونية عندما أحرز إينرامو مهاجم الترجي حينها هدف تأهل فريقه للنهائي بيده.


البطولة الخامسة: 2011:
تواجه الفريقان في بطولة دوري أبطال أفريقيا 2011 في دور المجموعات مرة أخرى، وخسر الأهلي في مباراة تونس بهدف نظيف، بينما تعادل إيجابيا في القاهرة، وأحرز هدف الأهلي أسطورة الفريق محمد أبوتريكة.


البطولة السادسة: 2012:
لم تكن هذه المرة المواجهة كأي مرة، فقد كانت المبارتان في نهائي دوري أبطال أفريقيا، انتهت مباراة الذهاب على ملعب برج العرب بالإسكندرية بتعادل إيجابي هدف لهدف، بينما انتهت مباراة الإياب في رادس بتتويج النادي الأهلي بالبطولة، حينما فاز بهدفين مقابل هدف أحرزهما كلا من محمد ناجي جدو ووليد سليمان.


البطولة السابعة: 2017:
تواجه الفريقان العام الماضي في دور الثمانية، انتهت مباراة الذهاب بملعب برج العرب بالإسكندرية بالتعادل الإيجابي هدفين لكل فريق، بينما شهدت مباراة الإياب إثارة كبيرة، عندما تسبب لاعب النادي الأهلي علي معلول بركلة جزاء للترجي أحرزها طه ياسين الخنيسي ليعقد الأمور تماما على الأحمر، قبل أن يعود النادي الأهلي في شوط المباراة الثاني بشكل مختلف تماما وخاصة علي معلول الذي تسبب في الهدف، ليحرز هدف ويصنع آخر ليصعد بالنادي الأهلي لدور قبل النهائي من ملعب رادس مجددا.


البطولة الثامنة: 2018:
آخر مواجهات الفريقان كانت في البطولة الحالية بدور المجموعات، حيث تعادل الفريقان سلبيا بملعب برج العرب، وفاز الأهلي بهدف نظيف للاعبه وليد أزارو في رادس، ليؤكد على العقدة التاريخية، وصعد النادي الأهلي كمتصدر للمجموعة والترجي الرياضي التونسي كوصيف لها، ليأخذ كلا منهما طريق في البطولة ويعودا لنفس نقط التقابل في المباراة النهائية، وتم خوض الشوط الأول من المباراة النهائية على ملعب برج العرب بالإسكندرية يوم الجمعة الماضي وانتهى بفوز الأهلي بثلاثية مقابل هدف، فمن يحسم اللقب اليوم على ملعب رادس اليوم، الأهلي الذي اقترب كثيرا، أم الترجي الساعي للثأر الذي لن يكون كأي ثأر؟، بل سيكون بلقب بطولة دوري أبطال أفريقيا.


موضوعات متعلقة