طليقة مؤسس أمازون الأغنى في العالم.. تعرف على الانفصال الأغلى في التاريخ

منة موسى

12:43 م

الجمعة 11/يناير/2019

طليقة مؤسس أمازون الأغنى في العالم.. تعرف على الانفصال الأغلى في التاريخ
حجم الخط A- A+

تتصدر طليقة مؤسس أمازون محركات البحث بعد خبر صادم شكّل حديث مواقع التواصل الاجتماعي اليوم، حيث أعلن مؤسس شركة أمازون والرئيس التنفيذي لها، الملياردير جيف بيزوس، قرار الطلاق عن زوجته بعد ارتباط رسمي دام نحو 25 سنة، في زواج بدأ بإتفاق رسمي على حصول كل طرف على مستحقاته بعد الإنفصال. وفقا لموقع CNBC.

وقد قرر الزوجان الطلاق بعد فترة طويلة من الانفصال التجريبي، ليكون الطلاق هو الأغلى في التاريخ، حيث تقدر ثروة الزوجين بـ135 مليار دولار، ولأن "بيزويس" يعيش مع زوجته ماكينزي في ولاية واشنطن، وهي الولاية التي تدخل ضمن الولايات المطبقة لقانون الملكية المشتركة، لذلك فيتوقع أن يتم اقتسام ثروة الطرفين بالتساوي.


طليقة مؤسس أمازون


طليقة مؤسس أمازون 

ويقضي هذا القانون باحتساب كل ثروات الزوجين وتقسيمها بشكل متساو بينهما بعد حدوث الطلاق، حيث يعتبر أن الشريكين متشاركان في كل ما يملكان منذ أن ارتبطا ببعضهما البعض، وفي حال جرى تطبيق بنود هذا القانون، فإن ماكينزي طليقة مؤسس أمازون تستحق نصف ثروة مؤسس أمازون، وبالتالي حصولها على ما يعادل 66 مليار دولار، وهو ما سيجعلها "أغنى مطلقة في العالم". 


طليقة مؤسس أمازون


طليقة مؤسس أمازون 

وكشفت المواقع الالكترونية بعض المعلومات حول تفاصيل التسوية المادية بين طليقة مؤسس أمازون وزوجها الشهير حيث وصف القرار أنه “قد يصبح أغلى انفصال في التاريخ”، كون ثروة الزوجين تقدر بنحو 135 مليار دولار.

وكان أغلى طلاق في الولايات المتحدة حدث عام 2010، بين رجل الأعمال ستيف وين وزوجته إلين، حيث قدر بمليار دولار. كما كلف طلاق الملياردير الأميركي الشهير هارولد هام أكثر من 974 مليون دولار عام 2015.


طليقة مؤسس أمازون

            

موضوعات متعلقة