خبير مناخ يوضح أضرار البرد والصقيع على المحاصيل الزراعية

07:02 م

الجمعة 11/يناير/2019

خبير مناخ يوضح أضرار البرد والصقيع على المحاصيل الزراعية
حجم الخط A- A+

قال الدكتور محمد على فهيم، أستاذ المناخ الزراعي، إن ظاهرة تغير المناخ في مصر لها أضرارًا بالغة على المنتجات الزراعية فتؤدي إلى كسل النبات في امتصاص العناصر والماء، ويظهر معها نقص فى النمو والجودة خلال مرحلة الجمع، ويظهر ذلك على البطاطس.

وأضاف أستاذ المناخ الزراعى في حديثه مع الإعلامي شعبان بلال ببرنامج "من سيزرع المليون"، أن الصقيع يسبب عدة أضرار للنباتات ويؤثر على الطماطم والباذنجان والفلفل والبطاطس، وعلى الفاكهة كالمانجو والجوافة وهي محاصيل حساسة للصقيع.

وطالب أستاذ المناخ المزراعين بالتعامل مع موجات الصقيع من خلال طريقتين الأولى "الري على الحامي" أو رش المزروعات بالماء فقط من الساعة 4 إلى 7 صباحا خلال موجة الصقيع وهي إجراءات كافية للوقاية من تأثيرات الصقيع بنسبة 90%.

"استسهال" أم ضرورة للهروب من الآلام.. لماذا احتلت مصر المرتبة الثالثة في الولادة القيصرية؟

وأكد الخبير الزراعى أن موجات الصقيع تؤثر سلبًا على عملية نضج الخضار، وخاصة في مرحلة جمع الطماطم والفلفل والباذنجان ستكون كل أسبوعين بدلا من كل أسبوع كما تستغرق الطماطم مدة 20 يوم في مرحلة التلوين بدلا من 10 أيام، مايسبب نقصًا في المعروض في الأسواق.

موضوعات متعلقة