بسبب موديلات العام الماضي.. تجار السيارات يسعون للاتحاد

10:41 ص

الثلاثاء 05/فبراير/2019

بسبب موديلات العام الماضي.. تجار السيارات يسعون للاتحاد
صورة أرشيفية
حجم الخط A- A+

أجبرت الرغبة في تصريف مخزون السيارات موديل 2018 بالإضافة غلى محالوة البعض حرق الأسعار، عددًا من تجار السيارات على محاولة الاتحاد فيما بينهم من أجل تصريف هذا المخزون لدبهم، حيث أعلن بعض تجار وموزعي السيارات أنهم يسعون للاتحاد معاً لتحديد أسعار موحدة للسيارات التي يتم بيعها كموديلات 2018، الفكرة تواردت للأذهان بسبب الرغبة في عدم اتاحة الفرصة لأي تاجر يرغب في تصريف ما لديه من مخزون فيقوم بحرق الأسعار في السوق .


وتهدف فكرة التجار لجعل سعر كل سيارة موديل 2018 موحد في كل أنحاء البلاد في كل المعارض المختلفة وبشكل خاص الموديلات التي توجد صعوبة في بيعها والتي تتعرض لخصومات تصل الي 150 ألف جنيه وتبدأ من 50 ألف جنيه. ومن بين الموديلات التي تشهد حرق في الأسعار فولكس فاجن باسات التي تباع بسعر أقل 100 الف جنيه من السعر الرسمي وكذلك تويوتا فورتشنر التي تباع أقل بواقع 150 ألف جنيه.

وقال عدد من التجار إن هناك اختلاف كبير بين التجار في أسعار السيارات في السوق وأن الهدف حالياً توحيد الأسعار لكل موديل.

موضوعات متعلقة