وزارة التضامن الاجتماعي تختتم فاعليات "دار سليمة"

محمد سعد

03:32 م

الثلاثاء 12/فبراير/2019

وزارة التضامن الاجتماعي تختتم فاعليات دار سليمة
صورة أرشيفية
حجم الخط A- A+

اختتمت فعاليات ورشة العمل التدريبية التى أقيمت تحت عنوان " دار سليمة "، والتى نظمتها وزارة التضامن الاجتماعى فى إطار العمل على الارتقاء بمستوى الأداء وجودة الخدمات المقدمة للأطفال بدور ومؤسسات الرعاية.

وشهدت فعاليات اليوم الختامى للورشة عرضا هاما للجوانب والضوابط والمحددات القانونية بمؤسسات الرعاية الاجتماعية، قدمه المستشار أحمد الشحات، نائب رئيس مجلس الدولة والمستشار القانونى لوزارة التضامن الاجتماعى، حيث تناول التنظيم والإشراف والرقابة والمتابعة داخل دور الرعاية وتوافر آليات قياس الجودة والمحددات ومؤشرات الأداء فى ضوء النصوص الدستورية والقانونية والاتفاقيات الدولية واللائحة النموذجية لمؤسسات الرعاية، مع تقديم شرح للوضع الحالى والرؤية المستقبلية المطلوبة.

وأوكد الشحات على أهمية وضع برامج تتفق والمراحل العمرية لكل فئة تتضمن أساليب وطرق مساعدة الأطفال فى عبور أزمة اضطراب الهوية وتقبل ظروفهم بما يتفق مع أهداف وقيم المجتمع الدينية والثقافية وبما يساعد على إيجاد حلول جذرية للمشكلات النفسية التى تنعكس على الأبناء فى مرحلة الرعاية اللاحقة، كما أشار إلى أهمية التوسع فى نظام الأسر البديلة.

وأوصى "الشحات" بأهمية وضع تصور قانونى للرعاية اللاحقة بهدف حل المشكلات المترتبة عليها من العمل وتوافر السكن الملائم والحياة الكريمة بما يضمن بدء حياة كريمة بالمجتمع وعدم العودة للدار من جديد.

كما شهدت جلسة العمل الثانية عرضًا لأساليب تعديل السلوك للدكتور عادل المدنى استشارى الطب النفسي، حيث تناول أساليب تغيير السلوك وتوصيل الرسالة ومداخل وأنواع الرسائل المختلفة، لتحقيق تواصل ناجح مع الطفل داخل دور الرعاية.

موضوعات متعلقة