تفسير ودلالة البكاء في الأحلام .. "منها ما يدعو للقلق"

منة موسى

11:15 ص

الخميس 14/مارس/2019

تفسير ودلالة البكاء في الأحلام .. منها ما يدعو للقلق
تفسير البكاء في الحلم
حجم الخط A- A+

يشكَّل الحلم هاجز لدى كثير من الناس، ويصبح تفسير الحلم تصرف أساسي بعد الحلم، رغبةً منهم في فهم العلامات والدلائل، وفضول منهم أيضًا في معرفة تبعات هذا الحلم، فيبحثون عن التفسير. وتفسير الرؤى والأحلام موجود في ديننا عن سيدنا يوسف عليه السلام.

والبكاء في الحلم له العديد من التفسيرات منها المُقلق، ومنها المُبشّر والذي يدعو للفرح ، وعلى العكس فالأفراح في الحلم لا تعني بالضرورة وجود زواج أو فرحة، قد يكون التفسير يوحي بالحزن حسب الموقف، واختلف العلماء المفسرين لكنهم اجتمعوا على بعض النقاط.



تفسير ودلالة البكاء



تفسير البكاء في الحلم


يقول "ابن سيرين" في تفسيره، أنه من رأى نفسه في المنام يبكي بشدة ويصرخ ويعوّل، فهذه الرؤى تدل على الحزن والألم على من يبكي عليه، وإن لم يكن يبكي على أحد فإنه يتعرض للهموم، ومن رأى في المنام عكس ذلك كأن يرى نفسه يبكي لكن دون أن يصرخ، فهذا يدل على أن الله يُنجيه من كرب أو همّ، أو أنه دليل على العمر الطّويل لصاحب الرؤيا أو نزول الغيث، ومن رأى أنه يبكي وهو يمشي خلف جنازة وبكاؤه من غير العويل والصراخ فهذا يدل على زوال الهموم ودخول السرور لبيته.

ومن رأى نفسه في المنام يبكي بكاءً هستيري من لطم وضق ملابسه، أو كان يلبس ملابس الحداد فهذا يدل على الحزن في الواقع، ومن رأى أنه في المنام يقرأ القرآن ويبكي نتيجةَ ذلك أو أنه يتذكر ذنوبه في المنام ويبكى عليها، فهذا يدل على فرح مُنتظره.

أما من رأى ميّت في المنام فهذا يدل على شكوى الميت، في هذه الحالة لابد من مراجعة قد يكون عليه دَيناً ومات من دون سداده، ومن رأى أحد الأموات يبكي فهذا يُفسّر بأن هذا الميت إن كان مشهود له بالصلاح والطاعة، إذ يدل البكاء على الراحة في الدنيا والآخرة، وإن كان العكس دل على أن الميت يطلب في المنام الصدقة عن روحة لتُثقِل ميزان حسناته.



أما في تفسير النّابلسي، يقول أنه إذا كان في المنام صراخ أو لطم أو لبس أسود أو شق جيب مع البكاء فيدل على الحزن، وإن كان البكاء من خشية الله تعالى أو لسماع قرآن أو من ندم على ذنب سابق فهو يدل على الفرح وزوال الهموم والمتاعب، وهو دال على الخشية أيضًا، أو على نزول المطر لمن احتبس عنه وهو محتاج إليه، وقد يدل على طول العمر، وربما دل على الزيادة في التوحيد إن ذكر الله تعالى.

موضوعات متعلقة