‎نوال تطلب الطلاق: "بيخلي ابنه يتفرج علينا وإحنا بنمارس العلاقة"

شيماء الهوارى

09:24 ص

الإثنين 25/مارس/2019

‎نوال تطلب الطلاق: بيخلي ابنه يتفرج علينا وإحنا بنمارس العلاقة
دعوى طلاق بمحكمة الأسرة
حجم الخط A- A+

"كنت أظن أنه تزوجنى من أجل تربية طفله بعد وفاة والدته، ولكن لم أتخيل يومًا أنه يمارس معي العلاقة ويحضر ابنه الذى لم يتعدى التسع سنوات ليشاهدنا فى هذا الوضع" نطقت بهذه الكلمات نوال وهي داخل محكمة الاسرة بزنانيري لطلب الطلاق من زوجها بعد شهرين من الزواج مبررة باستحالة العشرة معه.

تزوجت أرمل
قالت نوال فى مستهل حديثها: "وصلت إلى سن الثلاثين وكانت فرص الزواج قليلة، حتى تقدم إلى رجل أرمل ولديه طفل واحد عمره ٩ سنوات، ووافقت على الزواج منه، لحبي وتعلقي الشديد بالأطفال وعاهدت نفسي أني سأعتبره فى مقام أبني ولم أكن له زوجة أب ولا أهينه فى يوم من الأيام.

ابنه يشاهد العلاقة
وتابعت الزوجة والدموع تفيض من عينها: "ولكن وجدت بعد الزواج أن زوجي يريد أن يجعل أبنه الصغير أنه يشاهدنا ونحن نمارس العلاقة سويًا، رفضت وبشدة واستغربت من تفكيره هذا وكيف يريد أن يجعل أبنه يرى مثل هذه الأشياء، وبدأ يلح في أن يحضره داخل غرفة نومنا ولكن كنت أتعمد أنه لا يلمسني فى وجود الطفل حتى فى يوم قرر أن يفعل ما يريده".

شخص شاذ
وأكملت حديثها: "وجدته أحضر أبنه بحجة أنه نائم ووضعه على السرير بجوارنا وطلب مني أن يمارس معي العلاقة رفضت وطلبت منه أن يخرج الطفل أولا من الغرفة، ولكن وجدته أنقض عليا كالأسد المذعور وأبنه يشاهدني شعرت حينها أنه شخص غير طبيعى وشاذ لذلك تركت له المنزل وذهبت إلى محكمة الأسرة لرفع دعوى طلاق ومازالت أنتظر حكم القضاء".‎

موضوعات متعلقة