5 أشقاء تصادموا فى ديربى القاهرة.. آخرهم أبناء جمعة

ads

أمل الحلفاوي

11:44 م

السبت 30/مارس/2019

5 أشقاء تصادموا فى ديربى القاهرة.. آخرهم أبناء جمعة
ديربى القاهرة
حجم الخط A- A+

لم يكن صالح جمعة وعبد لله جمعة أصحاب الطلّة الأولى للأشقاء في لقاءات القمة المصرية، التي تجمع بين أشقاء يلعبون ضد بعضهم البعض، فى لقاء واحد، أحدهم يرتدى القميص الأبيض والآخر يرتدى القميص الأحمر.

خاض اليوم عبدالله جمعة لقاء القمة 117 كأساسى في تشكيلة فريق الزمالك، كما خاض أيضاً شقيقه الأكبر "صالح جمعة" هذا الديربى كبديلاً في الشوط الثاني من اللقاء بقميص النادى الأهلي، وانتهى اللقاء بالتعادل السلبى.

وفي سنوات مضت قد حدثت مثل هذه المواجهة بين أشقاء يلعبون للقطبين، أولهم كان في نهائي كأس مصر عام 1938، حيث لعب حسن الفار للأهلى، فى الوقت الذى لعب فيه حسين الفار للزمالك، وانتهى اللقاء بالتعادل الإيجابى بهدفين واحتكم لركلات الجزاء، والغريب أن الذى سجل هدفى اللقاء هم الشقيقان، ولكن تم إعادة اللقاء فى العام ذاته، وسجل هدف فوز الأهلى حسين الفار لاعب الزمالك بالخطأ فى مرماه.

واللقاء الثانى كان بدر حامد المدافع الأيسر للزمالك لعب شقيقه شمس حامد في نفس الوقت للأهلى، فى مباراة دور الثمانية من كأس مصر عام 1985، والتى انتهت بنتيجة 3/2، وجمعهم لقاء آخر فى عام 1988، ضمن منافسات نهائى كأس مصر، وانتهى اللقاء بفوز الزمالك بهدفين مقابل هدف، وسجل هدف الأهلى شمس حامد.

والثالثة كانت في لقاء نهائي كأس مصر عام 1987، حيث اصطدم شمس حامد لاعب الأهلى السابق، بشقيقه الأكبر بدر حامد، وسجل الأصغر هدف الفوز للأهلى.

وقبل عامين، لعب رامي عادل الذى ارتدى قميص الأهلى وعمرو عادل الذى ارتدى قميص الزمالك، مباراة القمة بالدورى فى عام 2017 والتى انتهت بالتعادل السلبى.

موضوعات متعلقة