المشرف العام على التحرير داليا عماد

كلهم مصطفى أبو حجر.. الأمير ويليام يسير على نهج والده ومزاعم حول علاقة سرية مع صديقة زوجته "مدلتون" (صور)

أهل مصر

لم يكن مجرد أمير تزوج دوقة، بل جميعنا يعلم قصة الحب التي جمعت بين الأمير ويليام والأميرة كيت مدلتون منذ تعارفهما الأول في الجامعة، لتتوج بعُرس ملكي أسطوري عام 2011، أثمر زواجهما عن ثلاث أطمراء صغار، لم يكن لأحد أن يتوقع خاصةً في قصر باكنغهام أن يحدث فضيحة جديدة بعد خيانة تشارلز للأميرة ديانا.

وزعمت أمس تقارير صحفية في بعض الصحف البريطانية، أن زواج نجل ولي عهد بريطانيا، الأمير وليام، وزوجته دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون على المحك، بسبب خيانته لها. هذه الكلمات أحدثت قلق داخل القصر الملكي وبات الجميع يعمل على كيفية نفي هذه الشائعات، وبحسب التقارير فإن زواج كيت ميدلتون والأمير وليام يمر بأزمة بعد ظهور هذه الشائعات التي أفادت أن وليام على علاقة سرية مع إحدى صديقات زوجته كيت ميدلتون، وتدعى روز هانبري.

تعرف على روز هانبري صديقة "مدلتون"

الماركيزة روز هانبري، وهي عارضة أزياء سابقة، ومتزوجة من الماركيز والمخرج السينمائي، ديفيد روكسافدج، ويعيشان في قصر بالقرب من منزل دوقي كامبريدج في ساندرينجهام، وتجمعها علاقة صداقة قوية بكيت ميدلتون وعادةً ما تلتقي إذ تعيشان في دوائر اجتماعية واحدة.

وادعت صحيفة "ناشونال إنكوايرر"، أن المساعدين في العائلة المالكة يخططون سرا لإعداد استراتيجية خاصة بخروج كيت ميدلتون من العائلة الملكية البريطانية، وذلك في حال اتفقت مع زوجها على الطلاق بصورة نهائية. وبرر المساعدون إعدادهم لهذه الخطة التحسبية، بأن "وليام هو ملك بريطانيا المستقبلي، وأنه عليهم حماية الملكية". 

وتزعم "ناشونال إنكوايرر" أنه في حال انفصال كيت ميدلتون عن الأمير وليام، فإنها لن تصبح عضوا في العائلة الملكية، ولكنها ستحتفظ بلقبها كـ"دوقة كامبريدج"، كما ستحصل على تعويض يقدر بملايين، وستحصل على منزل كبير لها ولأطفالها. 

"ذا صن" البريطانية تكشف الخلاف الواقع بين كيت وصديقتها

نشرت صحيفة "ذا صن" البريطانية تقارير إعلامية، الأسبوع الماضي، بأن الخلاف الذي وقع بين كيت ميدلتون وصديقتها روز هانبري كان بسبب علم الأولى بوجود علاقة بين روز وزوجها وليام، مشيرة إلى أن الأمير ويليام فشل بإقناع زوجته بالمصالحة مع أقرب صديقاتها. 

وحسب صحيفة "ذا صن"، فإن الخلافات بين كيت ميدلتون وروز هانبري بدأت منذ عدة أسابيع، ولم يعرف أحد سببها، وأرجعتها بعض التقارير الإعلامية بأن السيدتين تتنافسان لكي تكون كل منهما في مرتبة أعلى من غيرها، حتى صدرت تقارير تفيد بأن دوقة كامبريدج علمت بوجود علاقة سرية بين زوجها وصديقتها، وعندما واجهت زوجها بالأمر نفى تماما، وأكد لها أن ما تنشره الصحف عار تماما من الصحة. 

أرجعت صحيفة "ذا صن" سبب الخلاف بين "دوق كامبريدج" وشقيقه "دوق ساسكس" الأمير هاري إلى علم الأخير بهذه العلاقة، وليس بسبب اختلاف زوجته ميغان ماركل مع كيت ميدلتون، كما أفادت التقارير الإعلامية مؤخرا.

إحصاءات فيروس كورونا حول العالم (تحدث لحظيا)
مصر
المصابون
المتعافون
الوفيات
العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

Instance ID Token

Needs Permission