في ثالث أيام استفتاء الدستور 2019 تأهب ويقظة منقطعة النظير وتعقيم للجان

أهل مصر
استفتاء الدستور 2019

سادت حالة من الاستنفار الأمني والتأهب القصوى بمحيط لجان الاقتراع في اليوم الثالث والأخير للتصويت على استفتاء الدستور 2019، وشهدت كافة المديريات على مستوى الجمهورية استعدادا لتأمين عملية استفتاء الدستور 2019، حيث رفعت وزارة االداخلية درجة الاستنفار لحالة " ج" لاتخاذ كافة التدابير التأمينية لمقار ولجان الاقتراع لإحكام القبضة والسيطرة الأمنية عليها بالتنسيق مع القوات المسلحة خلال يومي استفتاء الدستور 2019 ومرحلتي الفرز وحتى إعلان النتيجة.

اقرأ أيضا: مفتي الجمهورية يدلي بصوته في التعديلات الدستورية 2019 بالقاهرة

ويتابع اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، من داخل غرفة العمليات بالوزارة خطة التأمين لعملية استفتاء الدستور 2019 مع مساعديه ومديرو الآمن على كافة المحافظات ، وما تم اتخاذه من إجراءات بالتنسيق الكامل مع القوات المسلحة, مع التشديد المستمر على رفع درجات الحذر واليقظة ومضاعفة الجهود المبذولة والوقوف على استيعاب جميع قطاعات الوزارة من" الأمن وطني والأمن العام وفرق مكافحة الإرهاب، والأمن المركزي و قوات التدخل السريع والعمليات الخاصة والشرطة المتخصصة " لكافة المهام الموكلة لها

اقرأ أيضا: "القومى للمرأة" يواصل تلقى الشكاوى فى ثانى أيام استفتاء دستور 2019

وشددوزير الداخلية في تنفيذ محاور خطة التأمين على إحكام السيطرة بمحيط لجان استفتاء الدستور 2019 والمقار المخصصة لعملية الاقتراع بنشر الأقوال الأمنية والمدرعات وسيارات الانتشار السريع والارتكازات المسلحة على مداخل الشوارع المؤدية إلى اللجان الانتخابية لاتخاذ الإجراءات اللازمة في المواقف الطارئة ، وذلك مع الالتزام بأعلى درجات الحذر واليقظة والتحلى بالانضباط والدقة والروح المعنوية العالية للقوات والأفراد ، والتى تُعد ركائز أساسية لتنفيذ خطة تأمين مقار استفتاء الدستور 2019 مع مراعاة عدم التأثير على الحالة المعنوية أيضا للمواطنين القادمين للإدلاء بأصواتهم. ولفت وزير الداخلية خلال اجتماعه مع مساعديه بأنه سيكون متواصلا على مدار اللحظة من داخل غرفة عمليات طوارئ الوزارة عبر شاشات الفيديو كونفرانس مع جميع القيادات بالمديريات على مستوى الجمهورية لتلقي التنبيهات والملاحظات ومستجدات الأمور ، مؤكدا على مساعديه بالمتابعة الميدانية المستمرة، وتشكيل فرق عمل على مدار الساعة للتنسيق مع الجهات المعنية لمواجهة كافة المواقف وتحقيق التواجد الأمنى الفعال لبلوغ الأهداف المرجوة وإخراج عملية التصويت على التعديلات الدستورية على النحو الذى يعكس صورة واقعية لحضارة مصر وأمنها خلال أيام التصويت.

اقرأ أيضا: في يومها الثاني.. توافد ملحوظ في الساعات الأولى على لجان استفتاء تعديل الدستور المصري 2019 بالمطرية

كان وزير الداخلية وجه خلال إقراره خطة تأمين لجان استفتاء الدستور 2019 بنشر دوريات ثابتة ومتحركة على مداخل ومخارج المدن داخل المحافظات تشرف عليها القيادات العليا بالوزارة مع التمشيط المستمر والدوري لمحيط وداخل اللجان وأثناء عمليات الفرز وأعلان النتيجة ، هذا مع استمرار مواصلة تكثيف الضربات الاستباقية على البؤر الإرهابية والإجرامية لتطهيرها والتعامل بسرعة وجدية مع أي معلومات تتوافر عن تلك العناصر لإفشال مخططاتهم في إفساد عملية التصويت.

اقرأ أيضا: استفتاء الدستور 2019.. كبار السن يتزاحمون داخل اللجان الانتخابية بمدينة بدر

وأكدت مصادر مطلعة لـ"أهل مصر" أن جميع قطاعات الوزارة وقيادات الأمن الوطني، والأمن عام، وإدارات البحث الجنائي، والأمن المركزي، والمرور، والحماية المدنية، وشرطة السياحة ، تشارك بكامل طاقتها في خطة تأمين لجان استفتاء الدستور 2019، وبوجه خاص فرق مكافحة الإرهاب ، وتابعت أنه تم الدفع مبكرا برجال المرور على الطرق المختلفة لفحص المسافرين بين المحافظات وتسجيل بياناتهم ومعرفة الغرض من الزيارات لكشف العناصر الغريبة التي تنوي تنفيذ عمليات إرهابية مع تشديد إجراءات التفتيش في المنافذ الحدودية وجميع الطرق المؤدية للمحافظات بالإضافة إلى رفع حالة الاستنفار الأمني بالمطار ات والمواني بالتنسيق مع القوات المسلحة.

اقرأ أيضا: ثاني أيام استفتاء الدستور 2019.. زحمة يا دنيا زحمة في لجنة محطة مصر (فيديو)

وأضافت المصادر أن أسلحة متطورة ومعدات ووسائل حديثة تم الدفع بها في عمليات تأمين عملية استفتاء الدستور 2019، وأن جميع القوات في حالة تأهب وإستعداد ويقظة منقطعة النظير، وأن جميع سيناريوهات العنف المتوقعة ، تم التدريب على منع حدوثها سواء بمحيط لجان الإقتراع أو بالشوارع المؤدية إليها ، وحتى داخل اللجان ذاتها.