أسعد فى دعوى تطليق: مراتي اتحولت من هانم لأنبوبة بوتاجاز

شيماء الهوارى

09:11 ص

الأحد 12/مايو/2019

حجم الخط A- A+

أقام سعد دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بزنانيرى لتطليق زوجته بعد 4 أعوام من الزواج، مبررا ذلك بقوله "شخصيتها غير طبيعية، وأى كلمة تنفجر فى وشى زى أنبوبة البوتاجاز، ولا تراعى مكان إحنا فيه ولا أهلى المتواجدين، لحد ما حسيت أنى ما ليش لزمة فى الحياة بسبب تصرفاتها ولسانها الغليظ".

اقلب القدرة على فمها

وقال الزوج "كنت أظن أنها شخصية محترمة مثل والدتها كما يقولون فى الأمثال الشعبية "اقلب القدرة على فمها تطلع البنت لامها"، ولكن هنا فشل هذا المثل، وكان سببا فى العيش داخل حياة زوجية تعيسة، حيث تقدمت لفتاة تدعى م.ع وكانت والدتها سيدة محترمة الى أبعد الحدود، وهذا ما شجعنى على أخذ خطوة الزواج.

اقرأ أيضا..مدحت فى دعوى تطليق: سبتها بسكوتة رجعت لقيتها برميل طرشي

المتحولة 


وتابع حديثه "وبالفعل تمت الموافقة من قبل العروس وأهلها، وتم تحديد موعد الزفاف بعد خطوبة استمرت 5 أشهر، وقمت بتلبية كل رغباتها حيث تم الاحتفال بمراسم الزواج داخل قاعة فخمة بالقاهرة، وما إن مرت شهور من الزواج حتى وجدتها تحولت إلى إنسانة غريبة بصوتها العالي وتعمد إحراجى وإهانتى أمام أي أحد".

اقرأ أيضا..أمل في دعوى إثبات نسب: رفض يسجل ابننا لحد ما أتنازل عن الشقة

الحياة معها مستحيلة

وأكمل سعد "كنت أتحمل تصرفاتها على أمل أن تتغير، حتى والدتها لم يعجبها طريقة تعاملها معى، واختلفت معها أكثر من مرة، وكانت لا تحترم حتى نصائح والدتها، حتى شعرت أن الحياة معها مستحيلة؛ لذلك توجهت إلى محكمة الأسرة لرفع دعوى تطليق، وما زالت الدعوى منظورة أمام القضاء".

موضوعات متعلقة