دول الخليج تجتمع لإرسال إيران إلى الجحيم.. ماذا ستناقش القمة العربية الـ14؟ ومن هم الحضور والدول الرافضة؟

سها صلاح

01:41 م

الخميس 30/مايو/2019

حجم الخط A- A+

تنطلق مؤتمرات القمة الطارئة في الخليج والجامعة العربية "قمة مكة" التي دعا إليها العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز في مدينة مكة المكرمة يوم الخميس للتصدي للهجمات الأخيرة على السعودية والإمارات من قل إيران، في حين ستنعقد القمة الثالثة لمنظمة التعاون الإسلامي (OIC) ) القمة الإسلامية الـ14، في المدينة غداً الجمعة.

ماذا ستناقش القمتين؟
ومن المقرر أن تناقش القمتين التهديدات والتوترات الإيرانية التي تلت تخريب ناقلات النفط السعودية قبالة ساحل الإمارات، والهجوم صاروخي بالقرب من السفارة الأمريكية في بغداد، وهجوم طائرات بدون طيار على السعودية من قبل ميليشيا الحوثي الحليفة لإيران.

وستكون قمة مجلس التعاون الخليجي يوم الخميس هي الاجتماع الرئيسي الثالث للدول العربية منذ أن قطعت السعودية والإمارات والبحرين العلاقات مع قطر بسبب دعمها للتطرف والعلاقات الوثيقة مع إيران.

اقرأ أيضاً.. قمة مكة.. هل سينجح الخليج في تشكيل تحالف ضد إيران؟ وماوراء هذا التكتل؟

وقد قبل الأمير القطري الشيخ تميم دعوة لحضور قمة يوم الأحد،وستكون هذه هي المرة الأولى التي يعبر فيها الحدود إلى المملكة منذ أن بدأت الأزمة الدبلوماسية في عام 2017، حيث أغلقت الدول الثلاث مجالها الجوي أمام قطر وقطعت جميع العلاقات الدبلوماسية.

وفي صباح اليوم سافر الدبلوماسيون القطريون إلى السعودية على متن الخطوط الجوية القطرية على الرغم من مقاطعة المجال الجوي، لحضور مؤتمرات إقليمية أخرى عقدت في المملكة خلال العامين الماضيين.

فيما قال نائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقشي يوم الثلاثاء إن بلاده مستعدة للتحدث مع دول الخليج العربية لمعالجة التوتر المتزايد.

اقرأ أيضاً.. خبير عسكري سعودي يكشف رسائل "قمة مكة" لإيران

وقال بيان رسمي قطري إن السيد العرقشي التقى بوزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني في الدوحة ، حيث عبر الجانبان عن "قلقهما بشأن التصعيد والمشاكل في المنطقة".

كانت قطر هي الدولة الوحيدة من الكتلة السداسية التي أرسلت رئيس دولتها إلى قمة مجلس التعاون الخليجي لعام 2017 في الكويت،وقد دعت واشنطن مراراً السعودية والإمارات والبحرين وقطر إلى حل خلافاتهم بسبب التهديد الإيران

وكتب الأمير تركي الفيصل، رئيس المخابرات والمبعوث السعودي السابق ، في حين "من المحتمل أن يناقش قادة القمة أفضل السبل لتفادي الحرب، فإن الملك سلمان مصمم بنفس القدر على الدفاع عن المصالح السعودية والعربية وسط توترات متزايدة بين الولايات المتحدة وإيران"،وقال إن اجتماعات الزعماء الخليجيين والعرب منتصف الليل في مكة ستناقش "تدخل" إيران في الشؤون العربية.

تصاعدت التوترات بين الولايات المتحدة وإيران بعد أن تخلت واشنطن عن اتفاق نووي متعدد الجنسيات مع إيران، وأعادت فرض العقوبات وعززت وجودها العسكري في الخليج.

اقرأ أيضاً.. هبوط طائرة أمير قطر في السعودية لأول مرة منذ الحصار لحضور "قمة مكة"

إدانات واضحة لإيران
وقد أدان أمس يوم الأربعاء ، أدان وزير الخارجية السعودي إبراهيم بن عبد العزيز العساف ، متحدثًا في الاجتماع الوزاري لمنظمة المؤتمر الإسلامي في جدة ، الهجوم على ناقلات النفط وحذر من تداعياته،وقال إن الهجمات تهدد الاقتصاد العالمي وكذلك الأمن الإقليمي والعالمي.

من سيحضر القمة العربية؟
تستعد المملكة العربية السعودية لاستقبال القادة العرب في مكة لحضور قمتين تتناول التوتر الأخير مع إيران.

يشارك 8 زعماء دول بين رؤساء وملوك وأمراء، أبرزهم العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز والرئيس الفلسطيني محمود عباس وعاهل الأردن الملك عبد الله الثاني،والرئيس عبد الفتاح السيسي.

بينما أعلنت 4 دول مشاركة تمثيل على مستوى رئيس وزراء فيما أقل حتى الآن،وباستثناء سوريا المجمد عضويتها، لم تحدد عدة دول، حتى منتصف ليل الأربعاء-الخميس، مستوى تمثيلها في القمة الطارئة منها والسودان واليمن.
حيث جاء الترتيب كالتالي:
* الزعماء والقادة المشاركون:
1-العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز (مستضيف القمة)
2- الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي
3- الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي
4- عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني
5- أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر
6- الرئيس الفلسطيني محمود عباس
7- الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز.
8-الرئيس الصومالي محمد عبدالله فرماجو
9- عاهل البحرين حمد بن عيسى

اقرأ أيضاً.. صور جديدة تنفي رواية "ترامب" بتهديد إيراني في الخليج.. لماذا استخدمها الرئيس الأمريكي على هذا النحو؟

* مستوى تمثيل رئيس وزراء وما أقل
1- رئيس وزراء لبنان سعد الحريري
2- رئيس وزراء قطر الشيخ عبدالله بن ناصر آل ثاني
3- الأمير مولاي رشيد (شقيق العاهل المغربي محمد السادس)
4- مندوب ليبيا لدى الجامعة العربية صالح الشماخي (مكلفا من قبل حكومة الوفاق الوطني) وفق تقارير محلية، وسط أنباء عن حضور وزير الخارجية محمد الطاهر سيالة، المتواجد حاليا بجدة لحضور اجتماع وزاري لمؤتمر القمة الإسلامية المنعقد الأربعاء.

*دول لم تعلن عن مستوى التمثيل
1- جيبوتي
2- العراق
3- اليمن
4- السودان
5- الجزائر
6- سلطنة عمان
7- جزر القمر
8- الإمارات
* دولة غائبة
سوريا: تغيب بسبب عدم توجيه دعوة رسمية لها، من قبل جامعة الدول العربية التي علقت عضوية دمشق عام 2011.

موضوعات متعلقة