الكاتب زين شحاتة: منتدى مكافحة الفساد الإفريقي تأخر أكثر من 130 سنة

زين شحاته

01:01 م

الثلاثاء 18/يونيو/2019

حجم الخط A- A+

استضاف برنامج العاصمة و الناس المذاع على شاشة قناة القاهرة الفضائية بالتليفزيون المصري للمعد محمد بكرى الكاتب والباحث زين ربيع شحاتة للتعليق على توصيات وفعاليات منتدى مكافحة الفساد الإفريقي الذي أختتم فاعليته بمدينة شرم الشيخ ، قال شحاتة أن هذا المؤتمر الأول من نوعه لمكافحة الفساد تأخر لأكثر من 130 سنة، لأنه يهدف لإزالة آثار مؤتمر عقد في بلجيكا عام 1876 م ، مؤتمر دعي له "ليوبولد الثانى" ملك بلجيكا كل علماء الجغرافيا بالعالم بهدف استكشاف إفريقيا ونشر الحضارة فيها.

وكان هذا المؤتمر مفتاح الاستعمار الأجنبي للقارة السمراء الذي بدأ بدولة الغونغو أغنى دول العالم بالمعادن وعلى رأسها الماس و الكوبلت ، و أن هذا المنتدى جاء لتبادل الخبرات في مكافحة الفساد العقبة الأولى في مسار التنمية.

وأشار أن مكافحة الفساد لا تعتمد على التطور التكنولوجي و التقدم الهائل في الوسائل المعلوماتية التى شبهها بالسلاح المتطور الذي يعتمد على الإرادة السياسية التى تحرك اليد الحاملة للسلاح.

و أكد أن مثل هذا المؤتمر كان لابد أن يكون في مصر ومصر فقط لأن مصر بفضل عبقرية موقعها و موضعها دولة إشعاع واستشهد بشهادة المؤرخين الذين توقعوا توقف الثورة الإيرانية في سبعينات القرن الماضي عند حدود إيران لأنها ليست كمصر.

وأستعرض زين شحاتة العلاقات المصرية الإفريقية من العهد الفرعوني حتى المرحلة الحالية التى رأى فيها إرادة سياسية تدرك أهمية أفريقيا ، فأفريقيا الرحم الذي تعيش داخله الدولة المصرية ونهر النيل الذي ينبع من العمق الإفريقي حبلها السري الذي يغذيها من وراء الحدود ، وكشف النقاب عن حزمة إجراءات سياسية وتجارية في المستقبل القريب ستحظى بها صفحات العلاقات المصرية الإفريقية.

موضوعات متعلقة