الإهمال يهدد مئات الأسر بالدقهلية.. أهالي ناهية بميت سلسيل يعانون لعدم وجود صرف صحى

عمروعلي

08:14 م

الثلاثاء 18/يونيو/2019

الإهمال يهدد مئات الأسر بالدقهلية.. أهالي ناهية بميت سلسيل يعانون لعدم وجود صرف صحى
حجم الخط A- A+


معاناة يعيشها أبناء منطقة مسجد الغفران بحى ناهية، بمدينة ميت سلسيل، التابعة لمحافظة الدقهلية، بسبب عدم وجود صرف صحى بالمنطقة، الأمر الذى أدى إلى صرف الأهالى فى مياه الترع والأراضى الزراعية.

المنطقة يتواجد فيها أكثر من 300 منزل، يقومون بتجميع مياه الصرف الصحى فى ماسورة واحدة ثم يتم تصريفها فى الأراضى الزراعية والترع الأمر الذى أدى إلى انتشار الروائح الكريهة والأوبئة بتلك المنطقة، وطلب الأهالى من المسؤلين مرارا وتكرارا التصرف بالأمر ولكن دون جدوى.

اقرأ أيضا: مياه الدقهلية عن مصرع أب وأبنائه داخل ماسورة صرف: يعملون لدى شركة خاصة

ويقول عبده إبراهيم، أحد أبناء المنطقة إنها يوجد بها أكثر من 300 منزل و900 وحدة سكنية و50 وحدة تجارية ومسجد الغفران وثلاجة كبيرة لحفظ الخضروات ومزارع دواجن.



وأكد أنهم قاموا بالتحدث مع المسؤولين أكثر من مرة ولكن دون جدوى ويتم عمل شكوى لإرسالها لهيئة الرقابة الإدارية ضد رئاسة مدينة ميت سلسيل وهيئة الصرف الصحى بالمدينة وهيئة التخطيط العمرانى.

كما أكد على أن الأهالى يستغيثون من الراوائح الكريهة التى لا يمكن لأحد تحملها، إلى جانب انتشار الأوبئة التى تؤدى إلى انتشار الأمراض.

الكلمات المفتاحية
موضوعات متعلقة