طفل يقتحم اجتماع رفيع المستوى لمحمد بن سلمان من أجل سيلفي (فيديو)

وكالات

11:57 م

الإثنين 24/يونيو/2019

طفل يقتحم اجتماع رفيع المستوى لمحمد بن سلمان من أجل سيلفي (فيديو)
حجم الخط A- A+

حازت صورة سيلفي لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، اليوم الإثنين، مع طفل يقارب عمره العاشرة، إعجاب الكثيرين في مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة، بسبب توقيتها الذي صادف اجتماعًا دبلوماسيًا رفيع المستوى.

وشغل الأمير الشاب مواطنيه، اليوم الأحد، عندما قاد ضيفه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو لوجبة غداء في أحد مطاعم مدينة جدة المطلة على البحر الأحمر، ومناقشة توترات غير مسبوقة بين دول المنطقة مع إيران.

طفل يقتحم اجتماع


وكسر أحد أطفال المدينة ذلك الاجتماع رغم حساسيته وأهميته، والتقط صورة سيلفي تذكارية مع ولي العهد السعودي الذي يشغل عدة مناصب رفيعة أخرى، بينها وزارة الدفاع، لكنها لم تمنعه من تلبية طلب الطفل مبتسمًا.

ونشر المصور الخاص لولي العهد، بندر الجلعود، مقطع فيديو للأمير محمد بن سلمان وهو يثبت الهاتف النقال لالتقاط الصورة مع الطفل، بينما يظهر في الخلفية عدد ممن حضروا الاجتماع مع الوزير بومبيو، بينهم نائبه في وزارة الدفاع وشقيقه الأمير خالد بن سلمان.

وشوهد مقطع الفيديو بشكل كبير، وانهالت التعليقات عليه في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، والإعجابات بمن ظهر فيه، سواء الأمير الذي لبى طلب أحد معجبيه أو الطفل الذي لا يبدو أنه يعرف كثيرًا عما يناقشه الضيوف المجتمعون حول الطاولة في المطعم.

وبعد تداول لافت للفيديو، ظهر الطفل ويدعى وائل بن عبدالله لينشر صورة السيلفي الشهيرة على حسابه في موقع "تويتر"، ويكتب معلقًا ”أخيرًا تحقق حلمي وأخذت أجمل سيلفي بحيااااتي".

واعتاد بن سلمان على تلبية طلبات معجبيه بالتقاط الصورة التذكارية معه خلال ظهوره المتكرر في الأماكن العامة.


ويقود الأمير الشاب خطة تغييرات عملاقة في البلاد، غيّرت نتائجها من الآن كثيرًا من ملامح الحياة في المملكة، ويعول سكان المملكة على تلك الخطة في النهوض ببلادهم وجعلها قوة اقتصادية عملاقة ووجهة للسياحة والثقافة والفنون.

يُشار إلى أن الاجتماع بين ابن سلمان والوزير بومبيو يأتي عقب تطورات لافتة في المنطقة أعقبت تشديد عقوبات واشنطن الاقتصادية على طهران، وما أعقبها من استهداف لناقلات نفط في مياه الخليج وتهديد إمدادات الطاقة العالمية.

موضوعات متعلقة