سبهم واعتدى عليهم.. كواليس لحظة اعتقال "البشير"

وكالات

03:44 م

الثلاثاء 25/يونيو/2019

سبهم واعتدى عليهم.. كواليس لحظة اعتقال البشير
لحظة اعتقال "البشير"
حجم الخط A- A+

كشفت صحيفة "الانتباهة" السودانية نقلاً عن رواية عضو المجلس العسكري الفريق ركن "ياسر العطا" التفاصيل الكاملة لدقائق اعتقال الرئيس السوداني السابق عمر البشير من منزله بضاحية "كافوري" ببحري.

وأوضح "العطا" عملية التغيير التي وقعت وسط الجيش والدعم السريع وجهاز الأمن لدعم الثورة وإسقاط البشير، وعن تفاصيل حول الأحداث قبل 6 أبريل, حيث أرسل رئيس المجلس العسكري الحالي "عبد الفتاح البرهان" إلى البشير لإخطاره بأنه يجب أن يتنحي عن الحكم لتهدئة الأوضاع في الشارع السوداني.

اقرأ أيضاً.. تزامناً مع "ورشة المنامة".. قناة الجزيرة القطرية تبث حواراً كارثياُ مع "جاريد كوشنر"

وقال "العطا" أنه بمجرد إبلاغ "البشير" بهذا الأمر وجه الأخير شتائم لبعض القيادات المقربة من "البرهان"، عقب ذلك ذهبت قوات عسكرية لمنزل البشير وقاموا باعتقاله،وأثناء وضع القيود في يد البشير وجدنا بالمنزل شقيقه عبد الله البشير الذي قال لي مهدداً ومتوعداً بالموت: "الدوشكا حتدور".

وكشف "العطا" عن إرسال لواء بالجيش قبل خمسة أيام من مليونية 6 أبريل للتواصل مع من يقودون الشارع ومطالبتهم بأن تكون المليونية للقيادة العامة بدلاً من القصر الجمهوري، وبرر الطلب بهدف حماية الثوار، وقال العطا إن مدير الأمن السابق صلاح قوش طالب بحل سياسي ثم قال: "إن أوان التغيير" وغادر بعدها اجتماعاً وذهب إلى رئاسة الجهاز وأخطر ضباطه بالانحياز للشارع وعدم قمع المتظاهرين، ثم حضر في اليوم ذاته نائبه السابق جلال الشيخ وأعلن انحياز جهاز الأمن للشارع.


موضوعات متعلقة