"ثورة الصغار" تحرج كبار إفريقيا بكان 2019

أهل مصر

انتظر الجميع ما سيقدمه المنتخبات الكبرى بكأس الأمم الإفريقية 2019، ولكن خلال مباريات الجولة الأولى ظهر العديد من المنتخبات ذات الأسماء المتواضعة، نظراً لما يمتلكونه من نجوم ليست بالأسماء الكبيرة مقارنة بالمنتخبات صاحبة الأسماء الكبرى.

مصر تستضيف بطولة الأمم الإفريقية 2019، والتي انطلقت يوم الجمعة الماضي، ومن المقرر أن تستمر حتى 19 يوليو المقبل.

الملامح الأولى للبطولة شهدت شجاعة وظهور كبير للمنتخبات ذات الأسماء المتواضعة، منتخب زيمبابوي ظهر بشكل لافتاً أمام المنتخب المصري في افتتاح البطولة رغم خسارته بهدف نظيف.

منتخب أوغندا أيضاً قدم أداء أبهر الجميع أمام منتخب أوغندا واستطاع الفوز بهدفين نظيفين.

المنتخب النيجري يمتلك قائمة مدججة بالنجوم جعلته ضمن المنتخبات المرشحة للفوز بالبطولة، لكن في مباراته الأولى أمام منتخب بوروندي ضمن المجموعة الثانية، عانى طوال اللقاء وسط صمود من لاعبي السنونو الذين يمتلكون خبرات قليلة على المستو الإفريقي.

وفي نفس المجموعة استطاع منتخب مدغشقر في فرض التعادل على منتخب غينيا، رغم أن المنتخب الملغاشي يشارك لأول مرة في البطولة.

وكانت المفاجأة الكبرى بأداء المنتخب الناميبي أمام المنتخب المغربي المرشح الأقوى ببفوز بالبطولة، الفريق الناميبي احرج أسود الأطلسي للدقائق الأخيرة من المباراة، إلا أنه استقبل هدفاً عكسياَ منعه من نقطة ثمينة.