طلب رد ثمن اللب والشكولاتة.. تعرف على الموقف القانوني لقائمة مصروفات طالب بها شاب خطيبته بعد الانفصال

ads

أحمد عبد المطلب

09:34 م

الثلاثاء 25/يونيو/2019

طلب رد ثمن اللب والشكولاتة.. تعرف على الموقف القانوني لقائمة مصروفات طالب بها شاب خطيبته بعد الانفصال
حجم الخط A- A+

"1500 جنيه فاكهة ولب وشكولاته".. تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، اليوم الثلاثاء، صورة تتضمن قائمة كل ما تم صرفه فترة الخطوبة حتى نهايتها، مطالباً باسترجاعها، بعد أن انتهت علاقته بخطيبته، ما أثارت حفيظة متابعي السوشيال ميديا.

"أهل مصر"، تواصلت مع خبراء فى القانون لمعرفة الموقف القانوني في رد قائمة المصروفات والشبكة من حق الخطيب.

في البداية قالت الخبير القانون، أيمن محفوظ، أن قائمة المصروفات التي يتم صرفها فترة الخطوبة، ومنها الهديا "والفاكهة ولب والشكولاته" وغيرها، من باقي المصروفات، لم يرد نص صريح فى القانون يقضي بسترجاء هذة المصروفات إلى الشاب، غير "الشبكة" المتفق عليها، من خلال رفع دعوى قضائية أمام محكمة الأرسرة لردها فقط.

طلب رد ثمن اللب والشكولاتة..


وتضمنت قائمة المصروفات 20 الذي نشرها بند، كتب فيها الشاب كل ما تم صرفه فترة الخطوبة حتى نهايتها، وجاء في قائمة المصروفات، "ثمن باقة الانترنت التي أهداها لخطيبته، وأسعار الهدايا، وأسعار الذهب الذي تم شراءه في الشبكة، إضافة إلى ثمن اللب والشيكولاتة التي أهداها لخطبيته في يوم من الأيام. 

اقرأ أيضا.. حتى حساب اللب والشيكولاتة.. شاب ينشر قائمة مصروفاته على خطيبته بعد إنهاء العلاقة (صورة)

فيما قال الخبير القانونى تامر حمدى، قال إن الشبكة تعتبر هبة من قبيل الهبات طالما لم يدخل الخاطب بخطيبته، وتخضع لأحكام الهبة المنصوص عليها في القانون المدني، وقد نصت المادة 500 في هذا القانون على أنه "يجوز للواهب أن يرجع في الهبة إذا قبل الموهوب له ذلك، فإذا لم يقبل الموهوب له جاز للواهب أن يطلب من القضاء الترخيص له في الرجوع متي كان يستند في ذلك إلى عذر مقبول"، وإذا كان العدول عن الخطبة من جهة المخطوبة لسبب يرجع إليها فهو عذر مقبول يبرر للخاطب الرجوع في هبته ورد الشبكة.

وأضاف "حمدى" فيتصريحات خاصة "أهل مصر"، أن هناك فتوى صادره من مفتي الجمهورية استند فيها على القانون رقم 1 لسنه 2000 مفادها أن الهبة شرعا يجوز استردادها إذا كانت قائمة بذاتها ووصفها دون التأثر بكون الفسخ من الرجل أو المرأة، أما رد الهدايا فهي إذا كانت مستهلكة مثل مأكولات أو المشروبات أو الملابس فهي لا تسترد بذاتها أو قيمتها لأن الاستهلاك مانع من موانع الرجوع في الهبة شرعا، أما إذا كان هناك شيء باق من المستهلك فيرده وإذا لم يبق منه شيء فلا إلزام بالرد.

ونالت فاتورة المصاريف، سخرية من رواد موقع التواصل الاجتماعي، والتي كانت من بينها، أن الشاب من محافظة المنوفية وأنه لا يترك حقه، وكيف سجل الشاب كل هذه المصروفات وبهذه الدقة.

موضوعات متعلقة