أممي: صفقة القرن ستفشل كسابقاتها بسبب حق اللاجئين والقدس والمستوطنات

ads

وكالات

10:35 ص

السبت 29/يونيو/2019

أممي: صفقة القرن ستفشل كسابقاتها بسبب حق اللاجئين والقدس والمستوطنات
حجم الخط A- A+

أكد المقرر الأممي، مايكل لينك، المعني بحالة حقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة، أن صفقة القرن الأمريكية ستفشل، كسابقاتها، إن لم تتضمن 6 مبادئ أساسية تتعلق بحق تقرير المصير، والمستوطنات، والقدس، وحق عودة اللاجئين، والأمن، وحقوق الإنسان، بما في ذلك "الحق في المساواة والحركة والتعبير وتكوين الجمعيات، وكذلك التحرر من التمييز".

صفقة القرن الأمريكية
وورشة البحرين" منفصلة عن الواقع، وأن أي خطة سلام، بما في ذلك ما تروج له واشنطن تحت مسمى صفقة القرن "ستتحطم على صخور الواقع السياسي، ما لم يكن إطار عمل القانون الدولي قائما".

حق اللاجئين والقدس والمستوطنات
وقال إن أي مقترح لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي والتوصل إلى تسوية عادلة ودائمة للصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، "يجب أن يكون مستندا لحقوق الإنسان والقانون الدولي".

ورشة البحرين
وأوضح لينك، أن المبدأ الثاني والمتمثل في تقرير المصير "يتطلب دولة فلسطينية قابلة للحياة ومتصلة وذات سيادة كاملة، على أساس حدود يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، ورابط حقيقي للانتقال بين الضفة الغربية وغزة"، وأن " تبدأ المفاوضات حول معضلة القدس بفرضية أن القدس الشرقية هي أرض فلسطينية".

اقرأ أيضا..الزعيم الروحي للبوذيين: أنا ناشطا نسائيا.. وأرحب بأن تكون خليفتى مرأة بشرط أن تكون جذابة


وأضاف المقرر الأممي: "إسرائيل ضمت القدس الشرقية على مرحلتين، عامي 1967 و1980، وهذا أمر أدانته الأمم المتحدة باعتباره أمرا غير قانوني"، مشددا على ضرورة إزالة المستوطنات "امتثالا للقانون الدولي وأيضا لتمكين قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة وذات سيادة".

موضوعات متعلقة