أين تقيم المطلقة فترة عدتها وما هى حقوق زوجها خلال هذه المده؟

محمد سليمان

04:56 م

الخميس 04/يوليه/2019

حجم الخط A- A+

تسأل بعض المسلمات عن المكان الذي تقيم فيه المطلقة في طلاق رجعي فترة العدة ؟ وهل يحق للمطلقة طلاقا رجعيا في فترة العدة أن تقيم في بيت غير بيت الزوجية ؟ وهل يحق للرجل أن يخرج زوجته التي طلقها طلاقا رجعيا من منزل الزوجية خلال فترة العدة ؟ حول هذه الأسئلة تقول أمانة الفتوى في دار الإفتاء المصرية إن المنصوص عليه شرعا أنه يجب على المعتدة أن تقضي زمن العدة في البيت الذي كانت تسكنه إلى وقت الفرقة؛ سواء أكانت العدة من طلاق رجعي أو بائن، ولا يحل لها أن تخرج من هذا المنزل إلا لعذر، والزوج لا يملك إخراجها من منزل العدة؛ نظرا لحق الشرع في التزام بيت العدة.


اقرأ ايضا : الزوجة الناشر الممتنعة عن فراش زوجها تستحق نفقة المتعة والمؤخر في هذه الحالة

أين تقيم المطلقة فترة عدتها وما هى حقوق زوجها

وذهبت دار الإفتاء المصرية إلى انه لا يحق للزوج أن يخرج مطلقته من منزل العدة حتى تنقضي منها شرعا، وانقضاء العدة إما أن تكون برؤيتها دم الحيض ثلاث مرات كوامل إن كانت من ذوات الحيض، أو بوضعها الحمل إن كانت حاملا، أو ثلاثة أشهر إن كانت من ذوات اليأس، فإذا انقضت عدتها بواحدة مما ذكر كانت الزوجة أجنبية من الزوج، فلا يحل لهما أن يختلطا ولا يختليا في مكان واحد؛ لصيرورة كل منهما بعد الطلاق وانقضاء العدة أجنبيا عن الاخر.

موضوعات متعلقة