التلفيق ليس مصطلاحا سئ السمعة هذا معناه في الشريعة الإسلامية

محمد سليمان

11:48 م

الأحد 07/يوليه/2019

التلفيق ليس مصطلاحا سئ السمعة هذا معناه في الشريعة الإسلامية
التلفيق
حجم الخط A- A+

يعتبر مصطلح التلفيق من المصطلحات سيئة السمعة، ولكن في مجال الفتوى فإن دار الإفتاء المصرية لها رأى آخر حول مصطلح التلفيق، ولكن وفقا لما جاء على موقع دار الإفتاء المصرية وكما هو مثبت في المراجع والمصادر الشرعية فإن التلفيق في الفتوى ، وفقا لموقع دار الإفتاء المصرية هو  وسيلة للاستفادة من الاجتهادات الفقهية المتعددة والتراث الفقهي الكبير الذي ورثته الأمة الإسلامية عبر قرون متعددة ومن ثقافات متنوعة وحضارات مترامية، والتلفيق هو أن يلجأ المفتي أو من تعرض عليه الفتوى إلى أن يأخذ في المسألة الواحدة بالأخذ بأقوال مختلفة قال بها عدد من الأئمة سواء حول حكم شرعي أو مسألة فقهية.

التلفيق ليس مصطلاحا سئ السمعة هذا معناه في الشريعة الإسلامية


ووفقا لدار الإفتاء المصرية فإن التلفيق هو الأخذ بأكثر من مذهب فقهي في نفس الوقت وفي نفس القضية بحيث يحصل من هذا المزج هيئة مركبة لم يقل بمجموعها أحد ، كمن جمع في صحة وضوئه بين تقليد الشافعية في عدم النقض بالخارج النجس من غير السبيلين، وتقليد الحنفية في عدم النقض بلمس المرأة، فهذا تركيب بين حكمين وردا في قضية واحدة وهي صحة الوضوء. وتلفيق بين أكثر من حكم في أكثر من قضية، كمن جمع في صحة صلاته بين تقليد الشافعية في مسح بعض شعرات من الرأس، وبين تقليد الحنفية في صحة الصلاة دون الطمأنينة

موضوعات متعلقة