"المركزي" يحدد اليوم مصير أسعار الفائدة.. وخبراء يتوقعون التثبيت

أهل مصر
طارق عامر محافظ البنك المركزى المصرى

تجتمع اليوم لجنة السياسة النقدية، برئاسة طارق عامر، محافظ البنك المركزى المصرى، لبحث أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض.

وقررت لجنة السياسة النقديـة ، فى اجتماعهـا الماضى، تثبيت سعر عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة، وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزى عند 15.75% و16.75% و16.25% على الترتيب، وتثبيت سعر الائتمان والخصم عند 16.25%.

وتوقع عدد من الخبراء تثبيت أسعار الفائدة لمواجهة الموجة التضخمية المرتقبة بعد رفع اسعار المحروقات الجمعه الماضية وفقا لاجراءات صرف الشريحة الخامسة والأخيرة من قرض صندوق النقد الدولي.

ورجح الدكتور هاني أبو الفتوح الخبير الاقتصادي، تثبيت المركزي لأسعار الفائدة بالرغم من قرار رفع أسعار المحروقات الذي صدر مؤخرا، إلا أنه من المتوقع أن أثر القرار على معدل التضخم لن يمكن قياسه الفترة الجارية.

كما توقع "أبو الفتوح"، ارتفاع التضخم على أساس شهري خاصة بعد ارتفاغ أسعار المحروقات، لافتا أن ذلك سيبدأ ملاحظته في يوليو وربما يستمر حتى سبتمبر قبل امتصاص صدمة الموجة التضخمية . لذلك فالأرجح أن يثبت البنك المركزي المصري أسعار الفائدة.