العاصفة باري في أمريكا وتوتر الشرق الأوسط يرفعان أسعار النفط

وكالات

10:26 ص

الجمعة 12/يوليه/2019

العاصفة باري في أمريكا وتوتر الشرق الأوسط يرفعان أسعار النفط
صورة أرشيفية
حجم الخط A- A+

ارتفعت أسعار النفط، الجمعة، قرب أعلى مستوى لها في ستة أسابيع، مع خفض منتجي النفط الأميركيين، في خليج المكسيك، إنتاجهم بأكثر من النصف، في مواجهة عاصفة مدارية، فضلا عن استمرار التوتر في الشرق الأوسط.

وصعدت العقود الآجلة لخام القياس العالمي (برنت) 29 سنتا أو 0.4% إلى 66.81 دولار للبرميل، بحلول الساعة 03:00 بتوقيت غرينتش.

وكان برنت انخفض عند التسوية، الخميس، 0.7% بعدما بلغ أعلى مستوياته، منذ 30 مايو، عند 67.52 دولار للبرميل.
وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 31 سنتا أو 0.5% إلى 60.51 دولار للبرميل، بعدما سجلت أعلى مستوى، منذ 23 مايو، في الجلسة السابقة عند 60.94 دولار.

وبحلول الخميس كانت شركات النفط أوقفت إنتاج ما يزيد على مليون برميل يوميا من النفط، بما يمثل 53 في المئة من إنتاج خليج المكسيك، مع اشتداد العاصفة المدارية باري التي من المتوقع أن تصل إلى اليابسة، السبت، عند ساحل لويزيانا.

ومن المتوقع أن تصبح العاصفة إعصارا من الفئة الأولى، لتصاحبها رياح تبلغ سرعتها 119 كيلومترا في الساعة.

وفي مذكرة، قال بنك (إيه.إن.زد): "خام برنت... وسع مكاسبه، مع إيقاف عواصف في خليج المكسيك إنتاج النفط، واستمرار مخزونات النفط الأميركية في التراجع أكثر من المتوقع".

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية إن مخزونات النفط الخام هبطت 9.5 مليون برميل، في الأسبوع المنتهي في الخامس من يوليو، بما يتجاوز ثلاثة أمثال الانخفاض البالغ 3.1 مليون برميل الذي توقعه المحللون، مع تكثيف المصافي الإنتاج.

موضوعات متعلقة