زوجة في دعوى خلع: "أخد ذهبي وفلوسي وسابني معلقة"

شيماء الهوارى

06:01 ص

الأربعاء 17/يوليه/2019

حجم الخط A- A+

أقامت دعاء دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بشمال الجيزة؛ لطلب الخلع من زوجها بعد 3 سنوات من الزواج، مبررة ذلك بقولها: "عاما كاملا تركني معلقة بعد أن لفظ بكلمته الأخيرة معى (أنت طالق) ولكنه لم يسجل الطلاق، وطلبت منه كثيرا أن يذهب إلى المحكمة أو المأذون ليسجل الطلاق؛ فرفض وقال لى (هسيبك معلقة العمر كله).


وباقتراب "أهل مصر" منها..

تزوجته عن حب
قالت الزوجة: "ياليت الزمان يعود يوما لأجعل قلبي يتوقف عن النبض أفضل من أن ينبض بحبه يوما ما، كنت أراه كل ما شيئ، أعشقه عندما يعترف لي بحبه، وشعرت بسعادة بالغة عندما تقدم لخطبتي بعد علاقة عاطفية دامت أشهر لأصبح زوجته قولا وفعلا، وساعدته فى تجهيز عش الزوجية رغم اعتراض والدي ولكن كانت أتحدى الجميع من أجله ظننا منى أنه زوجى الذى يحمينى من كل شئ".

عايز فلوس

وأضافت الزوجة: "مرت شهور قليلة وكانت والدتى تعطى لي أموالا من وراء والدي لأنها كانت تعلم أن زوجى دخله الشهرى قليل، ولكن بمرور الأيام تبدل حاله من عاشق إلى شخص أناني يريد مني أي موال يعطيها أهلي لى، ولا يكتفي بذلك بل طلب منى أموالا ليفتح مشروع وبعت له (مصاغي)، وذهب والدى الذى أعطاه لي هدية يوم عرسي، ولكن بعد فترة قمت بسؤاله عن المشروع أخذ يتعلثم فى الكلام ويهرب من أسألتي، وأدركت أنه لم يكن هناك أي مشروع، وأنه أخذ الذهب لنفسه.

طلقنى شفويا
وأكملت دعاء: "نشبت الخلافات بيننا، وتركت له المنزل وأثناء خروجى من المنزل قال لي (أنتى طالق)، غادرت البيت وأنا أشعر بالندم على كل لحظة أضاعتها فى حبه، وانتظرت شهورا كي يرسل لي ورقة طلاقي ولكن لم يرسل شئ وعندما تحدث معه أهلى قال لهم (هسيبها معلقة العمر كله)، فلم أجد أمامي سوى محكمة الأسرة لرفع دعوى خلع منه، ومازالت الدعوى منظورة أمام القضاء".

موضوعات متعلقة