انفعال ثم زلة لسان.. الحريري: صندوق النقد لم يوصِ بتحرير الليرة

وكالات

04:42 م

الخميس 18/يوليه/2019

انفعال ثم زلة لسان.. الحريري: صندوق النقد لم يوصِ بتحرير الليرة
رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري
حجم الخط A- A+

نفى مستشار بارز لرئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، اليوم الخميس، أن صندوق النقد الدولي حثَّ لبنان على فك ربط عملته بالدولار.

وقال نديم المنلا إن التصريحات التي أدلى بها الحريري أمام البرلمان هذا الأسبوع بشأن مقترحات صندوق النقد بما في ذلك تحرير سعر العملة أشارت إلى "وصفات عامة" يوصي بها الصندوق الحكومات، وليست توصيات محددة للبنان.

وقال المنلا لرويترز إن الليرة مربوطة عند 1507.5 للدولار منذ 1997، وإن صندوق النقد لم يقترح تحرير سعر صرف الليرة "في الآونة الأخيرة أو في السنوات القليلة الماضية".

جاءت تصريحات الحريري في بداية جلسة برلمانية تستمر ثلاثة أيام والمتوقع أن يوافق فيها البرلمان على الميزانية التي تهدف إلى تقليص العجز، باعتبارها خطوة صوب وضع المالية العامة اللبنانية على مسار مستدام.

وأوضح المنلا أن التصريحات كانت رداً على انتقاد خلال المناقشات، مضيفاً "صندوق النقد لم يوصِ بهذا قط في التاريخ الحديث، هذا هو السبب في أن بيانه الختامي بعد الزيارة الأخيرة إلى لبنان لم يحوِ أي شيء في هذا الشأن".

وفي بيانه بعد مراجعة دورية ترتبط بمشاورات المادة الرابعة، قال الصندوق هذا الشهر إنه يتعين على لبنان زيادة ضريبة القيمة المضافة ورفع رسوم الوقود وكذلك السعي لتعزيز الامتثال الضريبي لجمع المزيد من الإيرادات.

وردا على سؤال عما إذا كان لبنان يدرس طلب مساعدة صندوق النقد، قال المنلا إن لبنان لم يطلب قط برنامجاً لصندوق النقد، مضيفاً "لا نرى حاجة ملحة لفعل ذلك".

ونوه صندوق النقد بأن مشروع الميزانية بجانب خطة إصلاح قطاع الكهرباء "خطوات أولى تستحق الترحيب الشديد على مسار طويل". لكنه قال إن من المرجح أن يتجاوز العجز في ميزانية 2019 كثيراً المستوى الذي تستهدفه الحكومة والبالغ 7.6% من الناتج المحلي الإجمالي.

الكلمات المفتاحية
موضوعات متعلقة