"تلاتة على واحد".. "كابوس الوراق" يستعين بشقيقيه لقتل "أحمد العجوز" بـ"الساطور".. أهله: "ابننا مات قدامنا وعايزين حقه" (فيديو)

ads

فاطمة مرشدي

03:37 م

السبت 20/يوليه/2019

    تلاتة على واحد.. كابوس الوراق يستعين بشقيقيه لقتل أحمد العجوز بـالساطور.. أهله: ابننا مات قدامنا وعايزين حقه (فيديو)
المتهم والمجني عليه
حجم الخط A- A+

«هات سيجارة.. مش معايا.. هأخدها عافية».. حوار دار بين شابين أحدهما يدعى"جابر" 45 عامًا، وشهرته "كابوس"، عاطل، وآخر يدعى "أحمد"، 27 عامًا وشهرته "العجوز"، حداد، أثناء جلوسهم على أحد المقاهي بمنطقة الوراق، الثلاثاء الماضي، نشبت على أثرها مشاجرة عنيفة محدثين إصابات بينهما، وقامت الأهالي بتدخل لفض الشجار، حتى ذهب كل منهما إلى منزله، وبعد دقائق معدودة حسب وصف الشهود لـ «أهل مصر» لم تتخطى النصف ساعة، تفاجئ أحمد العجوز، وأسرته، بقدوم «كابوس»، حاملاً أنبوبة غاز، ومعه اثنين من أشقائه، معهم أسلحة بيضاء، قاموا بتهديده أمام منزله وسبه بالألفاظ أمام المارة في الشارع، فلم يتحمل «العجوز»، سبابهم أمام أسرته فقرر النزول لهم، وسط الصراخ وعويل النساء في الحارة، فقاموا بالتعدي عليه إلى أن لفظ أنفاسه الأخيرة.




    تلاتة على واحد..

قتيل الوراق

«أهل مصر»، انتقلت إلى موقع الجريمة؛ ليروى لنا شهود العيان تفاصيل الواقعة.
«أنا كنت شايفة ابني بيفرفر قدام عيني ومش عارفة أعمل حاجة».. كلمات قالتها «أم أحمد» 52 عامًا، والدة المجني عليه والدموع تنهمر من عينيها حزنًا على فراق فلذة كبدها، مضيفة أن في يوم الواقعة في الرابعة عصرًا تفاجئت بدخول نجلها المنزل، والدماء تسيل على وجهه ويديه، قمت بالصراخ مرددةً "مين اللي عمل فيك كده؟ ".. وجواب: "اختنقت مع جابر كابوس عشان سيجارة"، أسرعت بإحضار "بن قهوة"، لكي أسدد مكان الجرح وجلست بجواره وسألته عن ما حدث قال:" كان قاعد على القهوة وفجأة دخل جابر كابوس وطلب مني سيجارة، وعندما رفضت قام شتمي، وأنا رديت عليه، وقامت خناقة بيننا وأصابني في وجهي ويدي".

    تلاتة على واحد..


وتابعت والدة المجني عليه: وفجأة سمعت صوت صراخ في الشارع وعندما نظرت من الشباك رأيت "جابر كابوس" قادمًا ويحمل " أنبوبه غاز" ومعه أشقائه الاثنين أحدهم يدعى "صدام" ممسكًا بـ "عصا شومة"، والآخر يدعى "أحمد كفته" وممسكًا في يديه "ساطور" وجايين يضربوا أحمد ابني، وهدده في الشارع " لو منزلتش أنا هطلع أولع فيك"، فأسرع "أحمد" وأخذ "عصا المقشة" ونزل لهم، ولأنهم كانوا 3 على واحد، مقدرش عليهم وقاموا بضربه " بالساطور والشومة " حتى تمكنوا من شل حركته وقتله وكأنه ذبيحة قدامهم.
وتمسك الأم برأسها والحزن يحوم على وجهها وتتذكر باقي ما حصل في هذه الليلة الدامية وتستكمل حديثها لـ«أهل مصر» : "الجيران كلها كانت بتصوت ومحدش قادر عليهم وكل اللي يقرب منهم يتصاب"، وأنا جلست أصرخ على ولدي الذي قتل أمام عيني ولم أفعل شئ، وقامت الأهالي بالاتصال على سيارة الإسعاف وتم نقله إلى مستشفى الساحل ولكنه لفظ أنفاسه الأخيرة ، وبعد الانتهاء ذهب كابوس إلى قسم الشرطة وحرر محضر بأن "أحمد" ابني المجني عليه قام بالتحرش بشقيقته "عزة" لكي يخرج نفسه من القضية، ولكن رجال الشرطة قبضوا عليه وعلى أشقائه الآخرين.


وختمت كلامها : " أحمد كان عريس وراجل البيت بيصرف عليا وعلى أخواته .. أخرته جات على أيد لتاتة حرامية" 

والتقط طرف الحديث "أبو كاظم" 60 عامًا، وعم المجني عليه قائلًا: " ابن أخويا اتقتل قبل عيد ميلاده بيوم وأنا مش هسيب تاره"، مضيفًا أن المتهمين مسجلين خطر ويتعاطون المواد المخدرة، ولديهم أخ رابع يدعى "صابر" أنا قادر أموته وأخذ بالثأر، ولكن هخليه يقدم كفنه أمام أهالي البلد كلها.

    تلاتة على واحد..

المتهم "جابر كابوس"

" كابوس قتل أحمد العجوز ومشي يرقص في الشارع" كلمات قالها الطفل الصغير "يوسف.م" 9 سنوات، الذي شاهد منظر الدماء وكأنه أصبح يشاهد فليم دكان شحاتة، مضيفًا أن "جابر كابوس" و أشقائه الاثنين "صدام" و" أحمد كفته" محدش بيقدر عليهم وطول عمرهم بلطجية في المنطقة، و " كابوس" كان ماسك أنبوبة في أيده وبيخوف بيها الناس عشان محدش يدافع عن "أحمد العجوز" المجني عليه.

بينما قالت "أم محمد" 48 سنة، شاهد عيان على الواقعة :«مكناش عارفين نعمل أية وإحنا شايفين أحمد غرقان في دمه»، أنا بقالي أكثر من 20عامًا معاشرة عائلة "أحمد العجوز" المجني عليه كان أطيب خلق الله ، وطول عمره في حاله.



اقرأ أيضا.. علقة ساخنة لشاب على يد الأهالى بعد ضبطه يرتدى النقاب بالوراق

وكشفت تحقيقات النيابة العامة بشمال الجيزة برئاسة المستشار عمرو عباس أن المتهم "جابر.م" 45 عامًا، عاطل، وشهرته "كابوس" قام بقتل المجني عليه"أحمد.أ" 27 عامًا، حداد، وشهرته "العجوز" عمدًا مع سبق الإصرار والترصد وذلك بسبب نشوب مشاجرة بينهما على المواد المخدرة.
واعترف المتهم "جابر كابوس" أمام النيابة بأنه نشبت مشاجرة بينه وبين المجني عليه على أحد المقاهي بسبب المواد المخدرة على أثرها استعان بأشقائه الاثنين أحدهما يدعى "صدام" 30 عامًا، عاطل، والآخر يدعى"أحمد.م" 18 عامًا، وشهرته "كفته"، وذهبا المتهمين الثلاثة إلى منزل المجني عليه ويحملان الأسلحة البيضاء "شومة - ساطور - أنبوبة غاز"، وقاموا بالشجار والتعدي على "أحمد.أ" المجني عليه، مما أدى إلى وفاته، وأمرت النيابة العامة بتجديد حبس المتهمين 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

    تلاتة على واحد..


كان الرائد هاني مندور رئيس قسم شرطة الوراق تلقى بلاغا من شرطة النجدة بوجود متوفي بأحد الشوراع دائرة القسم، وبالانتقال والفحص عثر على جثة "أحمد.أ" 27 عامًا، يعمل حداد، مصاب بعدة طعنات بمناطق مختلقة من الجسد، على يد 3 أشقاء وتم ضبط المتهمين وتباشر النيابة التحقيقات.

الكلمات المفتاحية
موضوعات متعلقة