هل الوطواط كان رجلا يسرق النخل والعنكبوت امرأة سحرت زوجها هذه حقيقة حديث المسخ

06:25 م

السبت 20/يوليه/2019

هل الوطواط كان رجلا يسرق النخل والعنكبوت امرأة سحرت زوجها هذه حقيقة حديث المسخ
حجم الخط A- A+

يثير المشككون في الإسلام شبهات حول ما يصفونه بورود أحاديث غير منطقية ولا تستقيم مع العقل مثل الحديث المنسوب للنبي عن المسخ، وهذا الحديث المنسوب فيه أن النبي (ص) سئل عن المسوخ فقال : هم ثلاثة عشر : الفيل ، والدب ، والخنزير ، والقرد ، والجريث ، والضب ، والوطواط ، والعقرب ، والدعموص ، والعنكبوت ، والارنب ، وسهيل ، والزهرة ، فقيل : يا رسول الله ما سبب مسخهن ؟ قال : أما الفيل فكان رجلا جبارا لوطيا لا يدع رطبا ولا يابسا ، وأما الدب فكان مؤنثا يدعو الرجال إلى نفسه ، وأما الخنزير فكان النصارى الذين سألوا المائدة فلما نزلت كفروا ، وأما القرد فيهود اعتدوا في السبت ، وأما الجريث فكان ديوثا يدعو الرجال إلى امرأته حليلته ، وأما الضب فكان أعرابيا يسرق الحاج بمحجنه ، وأما الوطواط فكان رجلا يسرق الثمار من رؤوس النخل ، وأما العقرب فكان لا يسلم أحد من لسانه ، وأما الدعموص فكان نماما يفرق بين الاحبة ، وأما العنكبوت فامرأة سحرت زوجها ، وأما الارنب فكانت امرأة لا تطهر من الحيض ، وأما سهيل فكان عشارا باليمن ، وأما الزهرة فكانت بنتا لبعض الملوك من بني إسرائيل افتتن بها هاروت وماروت .

هل الوطواط كان رجلا يسرق النخل والعنكبوت امرأة سحرت زوجها هذه حقيقة حديث المسخ

وهذا الحديث الذي يستغله بعض المشككين في العقيدة للتشكيك في أحاديث النبى صلى الله عليه وسلم، وتوظيفه في صفحات الإلحاد هو حديث موضوع، قال ابن الجوزي بعد ان رواه في الموضوعات هذا حديث موضوع على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وما وضعه إلا ملحد يقصد وهن الشريعة بنسبة هذا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أو مستهين بالدين لا يبالى ما فعل، والمتهم به مغيث، وقال أبو الفتح الازدي: خبيث كذاب لا يساوى شيئا روى حديث المسوخ وهو حديث منكر، وقوله المتهم به مغيث أي مولى جعفر بن محمد

موضوعات متعلقة