مد خط النيل الملاحى ومُراقبة حركة الوحدات النهرية.. تعرف على أبرز مشروعات النقل النهري

أحمد عثمان

10:07 م

السبت 20/يوليه/2019

مد خط النيل الملاحى ومُراقبة حركة الوحدات النهرية.. تعرف على أبرز مشروعات النقل النهري
مشروعات النقل النهري
حجم الخط A- A+

تمتلك وزارة النقل العديد من الهيئات والقطاعات التي تتصل بشكل يومى مع المواطنين لتقديم مزيد من الخدمات وتعتبر الهيئة العامة للنقل النهري أحد أهم هيئات وزارة النقل إضافة إلى الهيئة القومية للسكة الحديد والهيئة القومية للأنفاق وتعمل وزارة النقل فى الوقت الحالى على تطوير منظومة النقل النهري عن طريق إقامة المشروعات وتكريك الخطوط الطولية الملاحية بطول نهر النيل إلى جانب العمل على عودة السياحة النيلية بين الأقصر وأسوان.

اقرأ أيضًا.. وزير النقل يجتمع مع قيادات السكة الحديد لبحث اخر تطورات عقود التوريد


وتدرس وزارة الري والموارد المائية امتداد خط النقل النهرى بمجرى النيل الرئيسي وفرعيه دمياط ورشيد وذلك لتعظيم طرق الإستفادة من النقل النهري والذي يعد من أرخص وسائل النقل وأكثرها أمنا وأرخصها سعرا كما تم اليوم افتتاح 4 مراسي للأتوبيس والتاكسى النهرى مرسى أم كلثوم ويقع أمام مبنى محافظة الدقهلية ومرسى ابن لقمان أمام شارع المدير ومرسى شجرة الدر ومرسى بمنطقة رمادا بقيمة إجمالية تصل إلى 23 مليون جنيه كما سيتم تنفيذ 2 مرسى بتكلفة حوالى 16 مليون جنيه وذلك لتخفيف الزحام داخل محافظة الدقهلية.

وفى نفس السياق تنفذ الهيئة العامة للنقل النهري مشروع مُراقبة وتتبع حركة الوحدات النهرية River Information System بقرض من الحكومة النمساوية بقيمة 9.2 مليون يورو ويهدف المشروع إلى تجهيز الوحدات الملاحية العاملة وبالذات الوحدات السياحية العاملة بوحدات GPS وخرائط إلكترونية وشاشات إلكترونية عن طريق أجهزة لاب توب وغرفة تحكم مركزية متواجدة بمقر الهيئة ومراقبة كل الوحدات النهرية وبالأخص الفنادق العائمة والصنادل المختصة بنقل البضائع وسيتم وضع هذه الأنظمة عليها لمراقبتها من خلال غرفة التحكم المركزية وتشمل هذه المراقبة كل الوحدات العاملة من القاهرة وحتى أسوان.

وتم الانتهاء من إنشاء أول برج بمدينة الصف عن طريق التنسيق مع الهيئة الهندسية التابعة للقوات المسلحة لاختيار النظام الراداري الذي يتوافق مع الرادارات الموجودة في الجهات السيادية لعدم وجود تعارض فيما بينهم والتأكد من دقته للنقاط الثابتة واختبار النظام للمراكب والإبحار الفعلي بالمشاركة مع الهيئة الهندسية ومشاركة جهات سيادية أخري للتأكد من دقة أجهزة التتبع والنظام الخاص بها بالمشروع بأقل من 3 متر والتي نسعى لأن تكون أقل من متر وهذه الدقة تكون هائلة في المسار الملاحي الذي عرضه 100 متر .

موضوعات متعلقة