الحالة "ج".. "الداخلية": استنفار بمديريات الأمن وأقصى معدلات التأمين لمحيط الحدائق والشواطئ.. 2600 سيارة شرطة و500 كمين ثابت ومتحرك و90 مروحية استعدادا لعيد الأضحي

هويدا القاضي

11:43 ص

السبت 10/أغسطس/2019

 الحالة ج.. الداخلية: استنفار بمديريات الأمن وأقصى معدلات التأمين لمحيط الحدائق والشواطئ.. 2600 سيارة شرطة و500 كمين ثابت
صورة أرشيفية
حجم الخط A- A+


بـ2600 سيارة شرطة مجهزة، و500 كمين ثابت ومتحرك، و3015 مدرعة حديثة و90 مروحية و450 لانش إنقاذ نهري، تحكم وزارة الداخلية قبضتها على البلاد، وتؤمن منشآتها الهامة ومؤسساتها الحيوية، ومواطنيها خلال احتفالات عيد الأضحى المبارك، وأعلنت جاهزية قواتها لتأمين 6505 ساحة لصلاة العيد بالقاهرة والمحافظات، بعد أن قرر اللواء محمود توفيق وزير الداخلية رفع حالة الاستنفار الأمني إلى الحالة « ج» وإلغاء راحات وإجازات الضباط لتكون القوات بكامل طاقتها على مدار أيام العيد الأربع.


مدير أمن القاهرة: «فرحة سكان العاصمة مؤمنة تمامًا»

في القاهرة صرح اللواء محمد منصور مدير الأمن لـ «أهل مصر»، أن فرحة سكان العاصمة واحتفالاتهم بعيد الأضحى على مدار أيامه الأربع مؤمنة تمامًا؛ حيث أشرف بنفسه على توزيع قوات الانتشار السريع وسيارات الإغاثة التي تواصل دورياتها المتحركة والثابتة على مدار الأربع والعشرين ساعة، فضلاً عن رفع حالة التأهب بالكمائن التي تم تعزيزها بالقوات والأسلحة الحديثة على مداخل القاهرة لفحص القادمين والتأكد من هوياتهم، مع استمرار حملات التمشيط في المناطق النائية والمتاخمة والموصلة للمنطقة الصحراوية قرب المدن الجديدة لضبط العناصر الإجرامية جنائيا وسياسيا وكل من تسول له نفسه تعكير فرحة سكان القاهرة.

اقرأ أيضا: الحماية المدنية تعقم الميادين والساحات استعدادا لعيد الأضحى

«الأقوال الأمنية تجوب أماكن التجمعات والشواطئ وطريق الكورنيش بالإسكندرية»

وفي الإسكندرية.. كشف اللواء أشرف الجندي مساعد وزير الداخلية ومدير الأمن في تصريحات خاصة لـ «أهل مصر»، عن انتهاء اجتماع قيادات المديرية بمختلف الإدارات لإعلان التأهب، والاستعداد الجيد لتأمين المدينة خلال الاحتفال بعيد الأضحى المبارك، وانتشار التمركزات الأمنية الثابتة بالمناطق الساحلية والتجارية والسياحية والترفيهية خاصة بمناطق القلعة وميامي والعجمي، لملاحظة الحالة الأمنية و التصدي لكل أشكال الخروج عن القانون، وانتشار الخدمات المرورية بوسط المدينة والميادين العامة التي هي مراقبة بالكاميرات المربوطة بغرفة التحكم الرئيسية بالمديرية لمتابعة الحالة على مدار اللحظة‪.


«انتشار أفراد الشرطة السريين بمحيط التجمعات ومناطق الاحتفالات بالمنوفية»

وأنهت مديرية أمن المنوفية استعداداتها لتأمين احتفالات عيد الأضحى المبارك بعد الانتهاء من وضع خطة أمنية محكمة للسيطرة على أي أحداث من الممكن أن تقع خلال أيام العيد.

وقال اللواء محمد ناجي مساعد وزير الداخلية مدير أمن المنوفية، في تصريحات خاصة لـ «أهل مصر»، إن شوارع المحافظة ستكون آمنة جميعها، وتحت إشراف مستمر من قبل رجال الأمن.


«كمائن ثابتة ومتحركة على الطرق وانتشار وفرق الإنقاذ النهري في قنا»

قال اللواء مجدي القاضي، مساعد وزير الداخلية، ومدير أمن قنا، في تصريحات خاصة لـ «أهل مصر»، بعد أن جدد الوزير الثقة فيه ولم تطله حركة التغيرات الأخيرة، إن الساحات المخصصة لصلاة عيد الأضحى المبارك مؤمنة تمامًا فضلاً عن تأمين المتنزهات والحدائق العامة، لتوفير جو احتفالي هادئ للقناوية مع تكثيف الحملات المرورية والكمائن الثابتة والمتنقلة و المسطحات المائية وانتشار فرق الإنقاذ النهري التي ستعمل بكامل طاقتها حول المتنزهات النيلية، وكورنيش النيل في مدينة قنا نظرا لإقبال الشباب والصبية على الاستحمام في النيل، وإجراء المسابقات في العوم بين بعضهم البعض.


«تأمين المزارات والمعابد السياحية وتأهب لمنع تجدد الخصومات الثأرية بالنجوع بالأقصر»

قال اللواء أيمن راضي مساعد وزير الداخلية مدير أمن الأقصر، إنه استطاع تحقيق التواصل مع أهالي الأقصر منذ يومه لتوليه المنصب، لتأخذ طابعا خاصا تماشيًا مع عادات وتقاليد الصعيد، فضلاً عن التركيز على تشديد الإجراءات التأمينية على المزارات والمعابد السياحة، وطرق المناطق الأثرية وخطوط سير زوار المدينة من السائحين الأجانب.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ «أهل مصر»، إلى انتشار القوات بالنجوع وعلى أطراف المراكز وتأهبها تحسبًا لتجدد الخصومات الثأرية بين العائلات، وبصفة خاصة المتجاورة والاستعداد للتدخل الفوري لفض أي نزاع ينشأ.

«تمشيط المناطق الحدودية الممرات الجبلية لمنع تسلل عناصر خطرة الوادي الجديد»

أوضح مدير أمن الوادي الجديد اللواء هشام لطفي، في تصريحات خاصة لـ «أهل مصر»، أن القوات اتخذت وضع الاستعداد وتم تلقينها بمهامها التي ستنجزها عند المواقف الطارئة خلال احتفالات عيد الأضحى بالمناطق الحدودية ومداخل الممرات الجبلية، التي جاري تمشيطها على مدار الأيام العيد، والتأكد من خلوها من أيه عناصر إرهابية أو جنائية، مضيفا أنه تم تسكين عناصر الأمن المركزي والمدرعات، وقوات التدخل السريع والقوات الخاصة على مداخل ومخارج المحافظة، وأعلى التبات والمناطق المرتفعة، بالتنسيق مع القوات المسلحة، مع تفعيل الحرم الأمن بمحيط المساجد، التي تتراوح ما بين 80 إلى 100 متر.

«جنوب سيناء رفع حالة الطوارئ بإستاد الطور لتأمين صلاة العيد»

وبجنوب سيناء، أكد اللواء محمد خريصة مدير الأمن، في تصريحات خاصة لـ «أهل مصر»، أنه تم رفع حالة الطوارئ بجميع قطاعات المديرية خاصة بشرم الشيخ، وطور سيناء لأداء صلاة العيد بإستاد طور سيناء، حيث تم تشكيل غرفة عمليات رئيسية بمديرية الأمن لتتواصل على مدى 24 ساعة بجميع القيادات في الإدارات المختلفة على مستوى المحافظة، فضلاً عن إنه تم إلغاء إجازات الضابط، ومنعت الراحات، مشيرًا إلى أهم ما تم التأكيد عليه في خطة تأمين احتفالات عيد الأضحى هو حسن التعامل مع الأهالي المحتفلين ومع الوفود التي من المتوقع زيارتها لشرم الشيخ والأماكن السياحية وتيسير إجراءات التفتيش وعدم تكدس الأتوبيسات وتقليل الزمن.

«استنفار أمني بمحيط منطقة السجون»

وكان لمنطقة السجون على مستوى الجمهورية نصيب كبير كالعادة دائما من إجراءات التأمين، حيث قال اللواء أشرف عز العرب مساعد وزير الداخلية لقطاع السجون، في تصريحات خاصة لـ «أهل مصر»، إن استنفارا أمنيا يجرى بمحيط منطقة السجون على كافة أنحاء الجمهورية، حيث انتشرت تمركزات الأمن المركزي والمجموعات القتالية على الأكمنة بالطرق المؤدية للسجون، وتم التشديد على قوات تأمين البوابات الرئيسية والمدعومة بأحدث الأسلحة المتطورة، والتنبيه عليها بالتعامل الفوري في حالة الأحداث الطارئة.


«إجراءات رادعة لشرطة التموين لمخالفي شروط الذبح وحملات تفتيشية على 884 مجزر»

ومن جانبها نسقت الإدارة العامة لشرطة التموين مع ضباط إدارة شرطة البيئة والمسطحات والطب البيطري لشن الحملات التفتيشية الموسعة على أصحاب الشوادر الخاصة ببيع وذبح الأضاحي، حيث أوضح مساعد وزير الداخلية للأمن الاقتصادي اللواء أنور سعيد، في تصريحات خاصة لـ «أهل مصر»، أنه غير مسموح للجزارين، وبائعي الأضاحي بإقامة شوادر أو تجمعات الخراف والعجول على الأرصفة ونهر الطريق، دون الحصول على تراخيص من الجهات المختصة في إقامة تلك الشوادر في الأماكن المحددة وفق تعليمات كل محافظة.

وتابع، أنه تم التنسيق مع جميع إدارات التموين بالمديريات على كافة أنحاء الجمهورية للبدء في شن حملات مكثفة على مدار الأربع والعشرون ساعة على 884 مجزرا لضبط المخالفين من أصحابها للتأكد من التزامها بشروط الصحة والسلامة في إدارة المجازر من ناحية وبيعها وذبحها أضاحي ولحوم طازجة مطابقة للمواصفات تنسيقًا مع فريق من أطباء وزارة الصحة والتفتيش البيطري.

وناشد مساعد وزير الداخلية المواطنين سرعة الإبلاغ عن الحالات المخالفة من خلال الخط الساخن لشرطة التموين 0227920208 أو التوجه للإدارات الفرعية لمباحث التموين بالقاهرة والمحافظات.


نقلا عن العدد الورقي.

موضوعات متعلقة