قوامة الرجل على المرأة هذا هو معناه وهذه هى شروطها الشرعية

ads

محمد سليمان

07:43 م

السبت 10/أغسطس/2019

قوامة الرجل على المرأة هذا هو معناه وهذه هى شروطها الشرعية
حجم الخط A- A+

يسأل بعض المسلمين عن معنى القوامة للرجل على المرأة؟ كيف تكون؟ وما هى شروطها ؟ وحول هذا السؤال فضيلة الاستاذ الدكتور أحمد الطيب إلى القول بأن قوامة الرجل على المرأة حق أعطاه الله للرجل بمقتضى قوله تعالى: ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة ، وقوله تعالى: الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أموالهم،
والمراد بالقوامة: هو القيام على أمر النساء بالحماية والرعاية وتلبية مطالب الحياة، وليس معناها القهر والاستبداد بالرأي، فهي لا تزيد عن أن للرجل بحكم أعبائه الأساسية ومسؤولياته وبحكم تفرغه للسعي على أسرته والدفاع عنها والإنفاق عليها أن تكون له الكلمة الأخيرة بعد مشورة أهل بيته فيما يحقق المصلحة له ولأسرته.


اقرأ أيضا : قوامة الرجل على المرأة هل يعطي للزوج الحق في مال زوجته

قوامة الرجل على المرأة هذا هو معناه وهذه هى شروطها الشرعية

وذهب فضيلته إلى أن العبودية بهذا المعنى هي بذلك تكليف لا تشريف، وضابطها التعامل في نطاق الأسرة بما يحقق السعادة لها في حدود شرع الله؛ وفقا لقوله صلى الله عليه واله وسلم: أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا، وخياركم خياركم لنسائهم ، كما ذهب جمهور من الفقهاء إلى أن الحكمة من التفريق بين الرجل والمرأة في بعض الأحكام ظاهرة جلية، ومن تأمل الفرق بينهما في الخلقة والقدرة البدنية والنفسية، أيقن أن من عدل الإسلام ورحمته تفريقه بينهما في بعض الأحكام، ليعطي كل ذي حق حقه، ويكلفه بما يناسبه، بل إن الفطر البشرية مقرة بذلك ومطبقة له عمليا

موضوعات متعلقة