الصوب الزراعية الطريق نحو الاكتفاء الذاتي.. وخبراء: ترشيد المياه سر التوجه إليها

أهل مصر
الصوب الزراعية

افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس السبت، عددًا من المشروعات تشمل 1300 صوبة زراعية على مساحة 10 آلاف فدان، ضمن المرحلة الثانية من قطاع محمد نجيب للزراعات المحمية، بالإضافة إلى مصنع للتعبئة والتغليف للمنتجات التى يتم إنتاجها من المشروع ومجمع لإنتاج البذور.

وأكد عدد من الخبراء والمحللين الاقتصاديين أهمية افتتاح الصوب الزراعية، لتحقيق الاكتفاء الذاتي، وهو ما نستعرضه خلال التالي:

اقرأ أيضًا.. أستاذ اقتصاد لـ"أهل مصر": الدين الخارجي لا يزال في الحدود الآمنة

يقول رشاد عبده، الخبير الاقتصادي، إن افتتاح الرئيس للصوب الزراعية اليوم خطوة جيدة خاصة في مجال الزراعة، حيث يوجد لدينا بعض المشكلات التي قد تواجه الدولة في ظل تزايد التعداد السكاني وقلة الأراضي الزراعية، نظرا لسوء استغلال أصحاب الأراضي الزراعية وتحويلها إلى أراضٍ سكنية، مما كان له مردوده السلبي على الزراعة في مصر، مضيفًا أن عدم توافر المياه ساهم في تفاقم مشكلات في القطاع الزراعي، مما أدى إلى ندرة إنتاج المحاصيل الزراعية، واللجوء إلى استيراد كمية كبيرة من الخضراوات والفاكهة من الخارج؛ للعمل على توفيرها، لافتا إلى تحمل الدولة عبء توفير العملة الصعبة لاستيرادها.

وأضاف عبده، في تصريحات خاصة لـ"أهل مصر"، أن الدولة تسير في اتجاه صحيح عن طريق إنشاء صوب زراعية، والتي سوف تساهم في زيادة الطاقة الإنتاجية للمحاصيل الزراعية المختلفة، مشيرا إلى أن الصوب الزراعية تستهدف ترشيد المياه بنسبة تتراوح بين 15 و20%، بالإضافة إلى استخدام مساحات زراعية أقل وتوفير احتياجات من المحاصيل الزراعية على مدار العام، كما يعادل إنتاج تلك المشروعات نحو مليون فدان من الزراعات التقليدية، وبالتالى سوف تحقق الاكتفاء الذاتي بالداخل، وتزيد من الصادرات مصر بالخارج.

وقال على الإدريسي، الخبير الاقتصادي، إن معظم اقتصاد الدول الكبري يقوم على القطاعين الصناعي والزراعي، للنهوض بالدخل القومي للدولة، لذلك تبذل الجهات المعنية قصارى جهدها لتدعيم الملف الزراعي، والذي من شأنه زيادة العملية الإنتاجية لكافة المحاصيل الزراعية.

وأوضح الإدريسي، في تصريحاته لـ"أهل مصر"، أن الاتجاه نحو تدشين الصوب الزراعية سوف يساهم في رفع الإنتاج الزراعي فائق الجودة وبمعايير الصحة العالمية، لافتًا إلى إتاحة فرص استثمارية في مناطق مختلفة بمحافظات الدولة، مشيراً إلى أن افتتاح 1300 صوبة زراعية جديدة سوف يساعد في زيادة المعروض من المنتجات السلعية؛ وبالتالي انخفاض أسعارها بشكل تدريجي في المرحلة المقبلة.

وشدد الخبير الاقتصادي على ضرورة مشاركة القطاع الخاص في تلك المشروعات القومية بالدولة؛ من أجل تنمية وتدعيم قطاع الزراعة في مصر بشكل متكامل، مما يتيح زيادة الفرص العمل، بالإضافة إلى تدريب عدد كبير من الشباب والعاملين بالمشروعات الزراعية على أساليب التكنولوجيا الحديثة، وتزيد بذلك كفاءة المنتج، وبالتالي تزيد حركة التصدير إلى الخارج.

Instance ID Token

Needs Permission