قط ينقذ صديقه العجوز ويتصل بالنجدة في الوقت المناسب.. تعرف على "تومي" البطل

منة موسى

09:34 ص

الإثنين 19/أغسطس/2019

قط ينقذ صديقه العجوز ويتصل بالنجدة في الوقت المناسب.. تعرف على تومي البطل
حجم الخط A- A+


معروف أن القطط من الحيوانات الرقيقة التي يحرص على إقتنائها الملايين من الأشخاص حول العالم، على الرغم من أنه معروف لديهم أن القطط أقل وفاءً وأكثر حاجة إلى الإهتمام والرعاية خاصةً في إطعامها، على عكس الكلاب التي تقدم أكثر لصديقها حتى إذا وصل الأمر تقديم روحها فداءً له.

وكان يُشاع خوف الأشخاص من إقتناء القطط لأنها غير وفية بالقدر اللازم، وعلى غير العادة، و بعد حكاية القط "تومي" سيختلف الأمر كثيرًا، ومن خلال التقرير نعرض قصة القط البطل تومي وكيف أنقذ صاحبه عبر اتصال بخدمة الطواريء.

ففي ولاية أوهايو الأمريكية، قرر "جاري" الرجل العجوز الذي يعاني من عدة أمراض مزمنة، شراء قط صغير منذ 3 سنوات على أمل مُساعدته وتحسين حالته النفسية، لما يُعانيه من مرض هشاشة العظام جعله حبيس كرسيه المتحرك مع الوقت الذي يعاني فيه بعدة جلطات لتبدو حياته أكثر صعوبة، وهذا ما جعله يريد شخص إلى جواره دائمًا لإنقاذه في حال تعرضه إلى أحد النوبات التي تُصيبه من فترة لأخرى.

وعلى غير المألوف، قرر الرجل العجوز اقتناء القط تومي ليبقى جواره، وقام بتدريبه جيدًا على الضغط على زر الطواري المعروف "911"، في حال تعرضه لأي أزمة أو مكروه، وبالفعل نجح العجوز في تدريب القط الصغير الذكي

واعتاد العجوز "جاري" على وضع الهاتف دائما على الأرض، حيث يضم 12 زرا، من بينهم زر الطوارئ الذي يقبع أعلى زر مكبر الصوت، ذو الشكل المميز، لم يكن جاري على ثقة في القط الصغير وفهمه لما يقوم به من تدريب وشرح، حتى جاءت اللحظة التي أظهرت نجاح جاري في تدريبه.

ففي إحدى الليالي أصيب جاري بنوبة مرضية مفاجئة، أفقدته القدرة على التصرف، بل وأسقطته من فوق كرسيه المتحرك على الأرض، وقتها فقد جاري التماسك ولم يتمكن من الوقوف مرة أخرى لطلب النجدة، بينما لم يكن قريبا حتى من أي من أجهزة الاتصال المتوافرة في شقته الفارغة من البشر، حتى يظهر تومي ويقوم بمهمته على أكمل وجه.

فوجئ باتريك، الشرطي الذي يعمل بخدمة الطوارئ، باتصال هاتفي من شقة جاري، ولكنه كان اتصال صامت، لذا قام جاري بالاتصال بنفسه بهذا الرقم ولكن دون رد، فما كان منه إلا أن توجه فورا لمنزل المتصل، لتبين حقيقة ما حدث، وإنقاذ الموقف إن تطلب الأمر، ليفاجأ الشرطي مع وصوله للمنزل، بالقط يجلس إلى جوار الهاتف، والرجل المسن مُلقى على الأرض بجوار كرسيه المتحرك.

يحكي الشرطي باتريك عن المشهد المُذهل الذي شاهده بنفسه ولم يحكي له أحد، وقال أنه يعلم أن الأمر غريب ويكاد لا يُصدق، ولكن لم يكن هناك تفسير آخر لما حدث.


موضوعات متعلقة