الفوائد الاقتصادية التي تحققها مصر من حضور قمة "G7".. خبراء يجيبون

مي طارق

03:32 ص

الأحد 25/أغسطس/2019

الفوائد الاقتصادية التي تحققها مصر من حضور قمة G7.. خبراء يجيبون
الرئيس عبد الفتاح السيسي
حجم الخط A- A+

يشارك الرئيس عبد الفتاح السيسي في اجتماعات القمة لمجموعة الدول الصناعية السبع لعام 2019، والتي تترأسها فرنسا وتستمر 3 أيام، حيث تتناول عدداً من الموضوعات، من بينها قضايا الأمن الدولي ومكافحة الإرهاب والتطرف، ومواجهة استخدام الإنترنت للأغراض الإرهابية، وسبل مواجهة الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية، وكذا مكافحة عدم المساواة ودعم تمكين المرأة خاصة في أفريقيا، فضلاً عن قضايا البيئة والمناخ والتنوع البيولوجي، وتطورات النظام الاقتصادي والمالي العالمي.

يرى خبراء الاقتصاد أن قمة مجموعة الدول الصناعية السبع سوف تساهم في إتاحة الفرص الاستثمارية الموجودة داخل السوق المصري، وذلك عن طريق اللقاءات المتعددة التي تتم مع رؤساء تلك الدول، مما قد تؤدي إلى جذب مزيد من الاستثمارات الصناعية المباشرة.

قال علي الإدريسي، الخبير الاقتصادي، أن حضور مصر في قمة مجموعة الدول الصناعية السبع، تعد فرصة جيدة لعرض الإصلاحات الاقتصادية التي مرت بها خلال المرحلة الماضية، مما يساهم في بحث سبل التعاون وتعظيم دور التبادل التجاري بين مصر والدول الصناعية السبع، مشيرا إلى أن وصول حجم التبادل التجاري بين مصر ودول مجموعة الـ"G7 حوالي 12.5 مليار دولار.

وأوضح الإدريسي في تصريحات خاصة لـ " أهل مصر "، أن الدول السبع الصناعية تساهم في 39 % من الناتج العالمي و60% من التجارة العالمية، مضيفا أن القمة سوف تساعد في ترويج كافة الفرص الاستثمارية الموجودة داخل الأسواق المصرية وبالتالي تفتح سبل آفاق جديدة للاستثمار مع الدول السبع الصناعية الكبرى.


اقرأ أيضا.. تعرف على خطوات استخراج بطاقة تموينية جديدة

أضاف الخبير الاقتصادي، أن حضور القمة تعد فرصة ذهبية للتعرف على التطورات التي تحدث على مستوى الاقتصاد العالمي، من حيث فرض الضريبة الرقمية، والتعامل مع ملفات الحرب التجارية بين الدول وتقلبات أسعار الفائدة بالأسواق الناشئة، موضحا أن مصر سوف تستفيد بالتعرف على كافة الخطط المستقبلية العالمية على المستوى الاقتصادي والاستثماري من تلك المشاركة، حيث تضعها على خريطة التجارة العالمية.


وفي السياق ذاته، قال شريف الدمرداش، الخبير الاقتصادي، أن مشاركة مصر في قمة مجموعة الدول الصناعية السبع بمثابة إشادة دولية بمكانة مصر السياسية والاقتصادية ووضعها على الخريطة العالمية، مما تساهم في تطلع الدول الصناعية الكبرى إلى توجه أنظارها نحو مصر للتعاون معها من الناحية الاقتصادية والاستثمارية.

وأضاف الدمرداش في تصريحات خاصة لـ " أهل مصر"، أن مصر تشارك في القمة بصفتها رئيس الاتحاد الأفريقي، مما يساعد في جذب مزيد من الاستثمارات من خلال عرض الفرص الاستثمارية وتحقيق التنمية بها، مشيرا إلى أن القمة فرصة للالتقاء مع رؤساء الدول الصناعية الكبرى لمناقشة سبل التعاون مع مصر وتدعيم التبادل التجاري بينهما.

موضوعات متعلقة