تحالف دعم الشرعية في اليمن يدمر 6 صواريخ أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية

وكالات

10:25 م

الأحد 25/أغسطس/2019

تحالف دعم الشرعية في اليمن يدمر 6 صواريخ أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية
العقيد الركن تركي المالكي
حجم الخط A- A+

صرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن تركي المالكي، بأن قوات التحالف المشتركة تمكنت مساء الأحد من اعتراض وتدمير (6) صواريخ باليستية أطلقتها الميليشيا الحوثية الإرهابية من محافظة (صعدة) في محاولة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين بمدينة جازان.

وأوضح العقيد المالكي أن استمرار محاولات الميليشيا الحوثية الإرهابية باستهداف الأعيان المدنية والمدنيين والمحمية بموجب القانون الدولي الإنساني بالطائرات بدون طيار وكذلك الصواريخ الباليستية يعكس حجم الخسائر بمقاتليها وعتادها في ظل استمرار العمليات العسكرية في عمق محافظة صعدة بدعم من التحالف وكافة المحاور الأخرى، كما يثبت إجرام هذه الميليشيا الإرهابية بارتقاء أعمالها العدائية والإرهابية إلى جرائم حرب بحسب القانون الدولي الإنساني.

وأكد المالكي استمرار قيادة القوات المشتركة للتحالف باتخاذ الإجراءات الصارمة والرادعة لتحييد وتدمير هذه القدرات، وأن هذه الأعمال العدائية والإرهابية لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين سيتم التصدي لها بفضل ما يمتلكه التحالف من قدرات.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف في مكالمة هاتفية مع العربية إن حصول الميليشيات على سلاح يؤكد استغلال ميناء الحديدة لأغراض غير مدنية، مؤكدا في الوقت ذاته أن للسعودية قدرات نوعية على التعاطي مع الصواريخ والطائرات الحوثية، وإن الميليشيات الحوثية تتكبد خسائر ثقيلة يوميا على الحدود.

وكان العقيد الركن تركي المالكي، قد صرح في وقت سابق أن قوات التحالف تمكنت، صباح الأحد، من اعتراض وإسقاط طائرة بدون طيار (مسيّرة) أطلقتها الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران من صنعاء باتجاه الأعيان المدنية بخميس مشيط.

يُذكر أن ميليشيا الحوثي حاولت عدة مرات سابقة دون أن تفلح استهداف مناطق سكنية في السعودية.

ولطالما أكد التحالف أن الميليشيا الحوثية تحاول "استهداف المنشآت المدنية والأعيان المدنية في محاولات بائسة ومتكررة، دون تحقيق أي من أهدافهم وأعمالهم العدائية غير المسؤولة، حيث يتم كشف وإسقاط هذه الطائرات، مؤكداً حق المملكة المشروع باتخاذ وتنفيذ إجراءات الردع المناسبة للتعامل مع تلك الأعمال العدائية، بما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية".

موضوعات متعلقة