مها تطلب الخلع: عايزني أقابل أصحابه بالبوس والأحضان

شيماء الهوارى

06:58 م

السبت 07/سبتمبر/2019

مها تطلب الخلع: عايزني أقابل أصحابه بالبوس والأحضان
دعوى خلع
حجم الخط A- A+

تقدمت مها بدعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بالتجمع الخامس لطلب الخلع من زوجها بعد 8 سنوات من الزواج مبررة ذلك بقولها" مش بيغير عليا، من عيلة متحررة وعايزنى أبقى زيهم، وأقابل أصحابهم وأقاربهم بالبوس والأحضان، حاولت أخليه يغير بكل الطرق حتى أنى وصلت أنى أتكلم مع شباب على فيس بوك ويشوف الرسايل وأخره يقول كلمتين ويدعيلي بالهداية" .

زواج 8 سنوات
قالت الزوجة "تزوجت منذ 8 سنوات بعد علاقة عاطفية استمرت 3 أعوام وكان يمثل لى الحياة بأكملها وأنا من أسرة ميسورة الحال، ولكن هو أعلى مني فى المستوى المادى، ورزقني الله منه بولد وبنت، ولم أنكر أنه لم يحرمني من شئ، ويلبي لي كل احتياجاتى، ولكنه كان من عائلة متحررة حيث كان فتيات العائلة يقبلون أصدقاءهم الشباب حتى زواجات أخيه يفعلن ذلك، وكان يطلب منى أن أفعل مثلهم ولكن دينى وحياءى يمنعنى، وكان يطلب منى أيضا شراء فساتين مكشوفة وعارية حتى أصبح متفتحة مثلهم، ولكن كنت أسمع ولا أفعل ولكن حديثه كان يضايقنى وخاصة عندما شعرت أنه لا يغار على عرضه".

اقرأ أيضاً..نهى في دعوى خلع: "عايز يتجوز أجنبية ويهاجر عشان يبعتلي فلوس"

مش بيغير
وتابعت حديثها لـ"أهل مصر" حاولت معه بكل الطرق المباشر وغير المباشرة حتى وصل بي الأمر إلى أن استفزه وكنا فى مصيف وقمت بارتداء حمالة وشعري وبنطلون برمودة، لقيته بيقولى إيه التغير المفاجئ، ومرة أخرى قالت له "النهاردة في النادي واحد جاي يتعرف بيسألني إذا كنت مخطوبة ولا لأ"، وجدته يضحك ويقول لي عنده حق علشان تعرفي إن ذوقي حلو وبعرف اختار " كان أتمنى أن أشعر أنه يغار على عرضه يمنعنى من ذهاب النادي ولكن لا حياة لمن تنادي.

ضيع مستقبلي
وأكملت قائلة " ولم يكن لي في مواقع التواصل الاجتماعى وغرف الدردشة ولكني أقدمت عليها حتى أجعله يشعر بالغيرة أو يشعرنى برجولته، وقمت بعمل أكونت فيك باسم رجل وتواصلت مع الأكونت، وتعمدت أن أترك الرسايل أمامه، وعندما شاهدها ا، كان رد فعله " ليه . ليه كده حرام عليكي. بتعملي كدا ليه دا ينفع ليه عملتي كدا" وكانت هذه المرة الوحيدة التى أتمنى فيها أن يضربنى ولكن لم يفعل شئ أو أتخذ أى موقف وكأنه لم يرى شئ.

رفع دعوى خلع
وأضافت مها، وجدت نفسي أشعر بالضياع وشعرت أنه ديوث وليس متحررا ، ولا يخاف على عرضه لذلك طلبت الطلاق ولكنه رفض فذهبت إلى محكمة الأسرة لرفع دعوى خلع ومازالت الدعوى منظورة أمام القضاء.

موضوعات متعلقة