بعد الولادة القيصرية اعرفي أهم نظام غذائي يمنحك التعافي في وقت قصير

منة موسى

09:47 ص

الإثنين 09/سبتمبر/2019

بعد الولادة القيصرية اعرفي أهم نظام غذائي يمنحك التعافي في وقت قصير
حجم الخط A- A+


يتعرض معظم الأمهات بعد الولادة القيصرية للكثير من المتاعب والآلام، بسبب جروح العملية وعدم الحركة بشكل سليم، وعدم تمكنها من الإهتمام بمولودها بشكل سليم، ولأن الأم في هذه الحالة تتعرض لفتح البطن ويتأثر الجهاز الهضمي، بالتالي تصبح عملية التغذية ونوعية الأكلات التي تتناولها أمر ضروري.


تحرص الحامل على إتباع نظام غذائي يساعد جسمها على تحمل مشاق الحمل، وهناك كثير من النساء لا يواظبن عليه مع قلة المتابعة من الطبيب المتخصص، ولكن هذا سيودي بها إلى مشاكل يتأثر بها جنينها. ومن خلال التقرير نلقي الضوء على أهمية إتباع نظام غذائي صحي للمرأة الحامل.

أولا، يساعد النظام الغذائي على التعافي بعد الولادة، إذ أن المرأة قبل وبعد فترة الولادة لا بد أن تتبع نظام غذائي متكامل حتى لا تقوم بتناول الأطعمة التي تسبب لها السمنة، والأطعمة "التيك اواي" هذا قد يقلل من إدرار الحليب على الأم المرضع.


بعد الولادة القيصرية


ثانيا، يحافظ النظام الغذائي على وزن صحي للأم، وهذا سوف يُعزّز فرصة الأم في إنجاب طفل مكتمل النمو وقوي، وذلك مع تقليل خطر وجود مشاكل صحية بعد الولادة.


ثالثا، يقي الأم من الإصابة بفقر الدم المصاحب لفترة الحمل، وفترة ما بعد الولادة، إذ يعمل على التقليل من خطر الإصابة بنقص الحديد عند الحامل؛ فضلا عن أن تناول الحامل أغذية غنية بعنصر الحديد فإنها ستحمي نفسها من الإصابة بأعراض نقص الحديد وفقر الدم في جسمها.


رابعا، تجنب أمراض الحمل المنتشرة، فالنظام الغذائي الصحي، يبعد عنها خطىر الإصابة بالعديد من الأمراض التي قد تصيب معظم النساء أثناء فترة الحمل، مثل حرقة المعدة والإمساك والغثيان المتكرر. 


أطعمة سهلة الهضم بعد الولادة القيصرية 

قد تسبب الولادة القيصرية متاعب في الهضم وزيادة كمية الغازات بعد الولادة، لذا يجب على الأمهات تجنب تناول الأطعمة المقلية والمشروبات الغازية والتركيز على تناول الأطعمة الغنية بالألياف للتخفيف من الإصابة بالإمساك وشرب الأنواع المختلفة من الحساء، التي يمكن هضمها بسهولة، ويمكن الرجوع إلى النظام الغذائي الطبيعي بعد الشعور بتحسن عملية الهضم والتوقف عن الشعور بالألم عند التبرز وعودة الجهاز الهضمي. 

ومن أهم الأطعمة الخفيفة والمغذية بعد الولادة القيصرية ما يلي: 

البرتينات لتجديد الخلايا ونموها. مثل تناول الدجاج والبيض والسمك. ومنتجات الألبان سهلة الهضم. 

فيتامين ج المتوافر في البرتقال والجريب فروت والبطاطا والقرنبيط. 

الحديد المتوافر في الكبدة واللحوم الحمراء والعسل الأسود. مع مراعاة نوع اللحم الأحمر يكون سهل الهضم. 

الكالسيوم الموجود في الزبادي والحليب والجبن . 

شرب المياه والسوائل الطبيعية لتسهيل عملية الهضم ومنع الإمساك. 

موضوعات متعلقة