هل يجوز للرجل أن يمارس العادة السرية بيد زوجته في حالات الحيض والنفاس ؟

محمد سليمان

10:51 م

الإثنين 09/سبتمبر/2019

هل يجوز للرجل أن يمارس العادة السرية بيد زوجته في حالات الحيض والنفاس ؟
حجم الخط A- A+

تسأل زوجة عن الحكم الشرعي في زوجها الذي يمارس العادة السرية ويهجرها بدون ذنب منها ؟ فهل إذا غضب الزوج على زوجته بدون سبب فهل هذا سوف يؤدي ذلك لغضب الله على الزوجة ؟ وهل يجوز للزوج أن يمارس العادة السرية بيد زوجته ؟ حول هذه الأسئلة ذهب جمهور من العلماء إلى أن العادة السرية أو ما يعرف بالاستمناء، هو أمر محرم شرعا، كما اعتبر جمهور من العلماء إلى أن صدور العادة السرية أو الاستمناء من رجل متزوج هو أمر قبيح أن يصدر مثل هذا الفعل من رجل متزوج وعنده زوجة شرعية، فيجب عليه أن يتوب توبة شرعية لكن مع ذلك فيجوز للزوج أن يقوم بالاستمناء بيد زوجته والاستمتاع بجميع أجزاء جسدها في حالات الحيض والنفاس باستثناء الدبر والقبل. 


  

هل يجوز للرجل أن يمارس العادة السرية بيد زوجته في حالات الحيض والنفاس ؟

وقد ذهب جمهور العلماء إلى أنه ليس من حسن العشرة أن يعامل الزوج زوجته بعصبية، أو أن يضربها لغير مسوغ شرعي، أو يعرض عنها لغير سبب مقبول، أو أن يمنع أهلها من زيارتها دون مسوغ، فكل ذلك مخالف للتوجيه الرباني وذلك مصداقا لقول الله تعالى في الآية 19 من سورة النساء : وعاشروهن بالمعروف فإن كرهتموهن فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا، وقد اعتبر جمهور من الفقهاء أن ذلك مخالف للهدي النبوي في قوله صلى الله عليه وسلم: واستوصوا بالنساء خيرا. متفق عليه، وهذا لفظ البخاري.

موضوعات متعلقة