وعود الوزير.. بدالو التموين ينتظرون زيادة أصناف السلع المدعمة إلى 100 بدلا من 20.. التجار يطالبون بالمساواة بالمجمعات الاستهلاكية في طرح السلع: "كلنا أبناء الوزارة"

ads

عبد المنعم عاشور

06:18 م

الأربعاء 11/سبتمبر/2019

وعود الوزير.. بدالو التموين ينتظرون زيادة أصناف السلع المدعمة إلى 100 بدلا من 20.. التجار يطالبون بالمساواة بالمجمعات الاستهلاكية
حجم الخط A- A+

لا زالت أزمة بدالي التموين مع وزارة التموين مستمرة بل كل يوم تأخذ فصلا جديدا، فبعدما كان يطالب البقالون برفع هامش الربح خاصةً بعد زيادة الأسعار أكثر من مرة إلا أن وزارة التموين لا تستجيب لذلك المطلب، فالبقالون رفعوا مذكرة أكثر من مرّة إلى الوزير لزيادة هامش الربح الذي ظل ثابتا من 2015 حتى الآن إلا أن الوزارة لم تستجب لذلك.

"التموين" تضع حجر الأساس للمنطقة اللوجيستية بمحافظة الشرقية غدا

هذه المرة شعر بقالو التموين بظلم وغيرة من المجمعات الاستهلاكية التابعة لوزارة التموين التى يتم عرض جميع الأصناف التي يحتاجها المواطن وذلك على العكس تماماً مما يحدث مع بقالى التموين إذ أن الوزارة تفرض عليهم 20 صنفا فقط لبيعهم للمستهلك، وهذا ما عرضهم إلى خسائر فادحة وقلة "الزبون" الذي يشتري منهم.


في هذا السياق تواصلت "أهل مصر" مع عمرو حامد رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، إذ قال إن الغرفة أكثر من مرة ترفع مذكرة إلى وزير التموين الدكتور على مصيلحي وتعرض فيها أهم المشكلات التى تواجه بقالو التموين ولكن الوزارة لم تستجب، مؤكدا أن البقال التمويني الآن أصبح يعاني معيشيا في هذه الظروف الصعبة.

وأضاف حامد، أن أبرز هذه المشكلات تتمثل في إلزامنا ببيع 20 سلعة فقط وليس الأمر في المطلق كما في المجمعات الاستهلاكية التي تبيع جميع السلع التي يحتاجها المواطنون، مطالبا وزير التموين بالمساواة: "كلنا أبناء الوزارة والوزير أب لينا ونطالبه بالمساواة".

وأكد رئيس الشعبة، أن هامش الربح لا يتعدى في بعض السلع عشرين قرشا، وأن المواطن يريد أن يجد كل ما يحتاجه، ولكن ما يحدث هو أن المواطن بدأ يترك البقالين ويتجه للشراء من المجمعات الاستهلاكية، إضافة إلى قلة عدد البطاقات بعدما بدأت الوزارة في الحذف والتنقية.

في ذات السياق، أكد مصادر في شعبة المواد الغذائية، إلزام وزارة التموين ببيع عشرين سلعة فقط من خلال منشور تم تعميمه على البقالين يلزمهم بذلك وأبرز هذه السلع هي الأرز والمكرونة والفول والسكر والزيت.


وأضافت المصادر لأهل مصر، أنه أحيانا نتفاجئ بجودة رديئة لبعض السلع المطروحة وهو ما يثير غضب المواطنين.

وزارة التموين: ندرس زيادة الأصناف على البطاقات.. وجودة السلع ممتازة

من جانبها، لم تفصح أية مصادر رسمية من وزارة التموين في تصريحات معلنة عن أسباب فرض 20 سلعة على البقالين فقط، ولكن هناك مصادر مسئولة بالوزارة أكدت أن الوزير بالفعل يدرس المذكرة التى رفعتها شعبة المواد الغذائية للبت فيها.

وقالت المصادر لأهل مصر، أن المجمع الاستهلاكي يختلف عن البقال التمويني من حيث سعة المكان وزيادة عدد الزوار فيه، وهذا أمر تراعيه الوزارة عند طرح السلع.

ونفت الوزارة ما أثير عن جودة السلع المباعة على البطاقات التموينية، حيث أكدت أنها من أفضل الأنواع التى يتم طرحها في الأسواق.

موضوعات متعلقة