حلم المرور أسفل قناة السويس يتحقق.. أبرز 10 معلومات عن أنفاق بورسعيد.. 6 آلاف عامل ومهندس مصري شاركوا في إنشاء المشروع.. و80 ألف سيارة تعبر من الأنفاق يوميًا

ads

محمد عزام

08:31 م

الجمعة 20/سبتمبر/2019

حلم المرور أسفل قناة السويس يتحقق.. أبرز 10 معلومات عن أنفاق بورسعيد.. 6 آلاف عامل ومهندس مصري شاركوا في إنشاء المشروع..
حجم الخط A- A+

بات حلم المرور أسفل قناة السويس حقيقة بعد الانتهاء من تنفيذ أنفاق بورسعيد، التي تصل شرق المحافظة بجنوبها، إضافة إلى الانتهاء من تنفيذ محور 30 يونيو الواصل إلى طريق القاهرة، وتقدم "أهل مصر" من خلال هذا التقرير، أبرز 10 معلومات عن أنفاق بورسعيد.

(1) قام بتنفيذ الأنفاق 6000 عامل ومهندس مصري، يعملون في كبرى شركات المقاولات المحلية، وهي: المقاولون العرب، وأوراسكوم للإنشاءات، تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والخبير العالمي المصري المهندس هاني عازر.

(2) تمر أنفاق بورسعيد الجديدة أسفل قناة السويس القديمة عند العلامة الكيلو 19.150، وعلى عمق 64 مترًا من سطح القناة لتصل بين جنوب بورسعيد إلى شرق التفريعة، وتربط مدن القناة بسيناء مباشرة في أقل وقت ممكن.

(3) المرور داخل الأنفاق يستغرق من 5 إلى 7 دقائق للسيارات بسرعة 40 كيلومترا في الساعة، ومن جنوب بورسعيد إلى شرق التفريعة 15 دقيقة.

(4") يبلغ طول أنفاق بورسعيد الجديدة 4 كيلو متر لكل نفق، وتم ربط النفقين بمجموعة من الممرات العرضية التي تستخدم لحالات الطوارئ.

(5) تم الانتهاء من فتحات الخروج الجانبية للنفقين، بجانب اللوحات والأسهم الإرشادية للسيارات وأماكن الممرات وطفايات الحريق، وأجهزة الكشف والمراقبة وتنفيذ كل الأعمال الداخلية من تشطيبات للأنفاق.

(6) يبلغ القطر الداخلي للنفق 11.4 مترًا، والارتفاع 5.5 مترًا من سطح الأرض، ويتضمن كل نفق 4 ممرات لحالات الطوارئ.

(7) يحتوي كل نفق على 25 ألف قطعة خرسانية مكونة للدوائر داخل جسم النفق، وقد صممت في مصنع الحلقات الخرسانية الذي تواجد داخل المشروع وقت الإنشاء.

(8) يستوعب النفق الواحد 2000 سيارة في الساعة، بمعدل عبور 40 ألف سيارة فى اليوم للنفق الواحد، وتم الانتهاء من إنشاء طريق فرعي خارج الأنفاق يربط الأنفاق الجديدة بمحور 30 يونيو.

(9) خمس دقائق هي مدة المسافة من الأنفاق للأرصفة الجديدة بميناء شرق بورسعيد المحوري، والتي يبلغ طولها 5 كيلومترًا بعمق 18.5 مترًا ومجهزة بأحدث المواصفات لاستقبال أكبر وأضخم السفن العالمية.

(10) الأنفاق الجديدة أحد أهم عوامل جذب الاستثمارات بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، لقربها من المنطقة الصناعية في شرق بورسعيد الجديدة، التي يعمل بها كبرى المطورين الصناعيين منهم شرق بورسعيد للتنمية EP المصرية لتطوير وتنمية 16 كيلو متر مربع، وكذلك قربها من المنطقة الصناعية الروسية بخمس دقائق والتي تبلغ مساحتها 5.5 كيلومترا مربعًا والتي من شأنها تسهيل حركة وعبور الأفراد والتجارة من وسط العاصمة ومدن القناة إلى سيناء مباشرة من خلال الأنفاق.

موضوعات متعلقة