الإفتاء: الزوجة لها الحق في طلب الطلاق إذا لم يقلع زوجها عن الزنا

ads

أهل مصر

08:27 م

الثلاثاء 01/أكتوبر/2019

الإفتاء: الزوجة لها الحق في طلب الطلاق إذا لم يقلع زوجها عن الزنا
حجم الخط A- A+

قال الشيخ عبدالله العجمي، أمين الفتوى بدار الإفتاء، اليوم الثلاثاء، عبر صفحة الإفتاء بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، ردا على سؤال: هل للزوجة الامتناع عن معاشرة زوجها الزاني؟ إن الزوجة لها الحق في طلب الطلاق إذا لم يتب من هذه الجريمة الشنعاء، مشيرًا إلى أن الأفضل الاستمرار في وعظه وعدم ترك الحياة الزوجية.

وأفاد بأن الزنا جريمة شنعاء وتعد كبيرة من كبائر الذنوب ومن السبع الموبقات المهلكات، مشيرًا إلى أن الله تعالى ذكر عقوبة الزنا ونهى عن مجرد القرب منه فضلًا عن الوقوع فيه كما في قوله تعالى "ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلًا".

اقرأ أيضا.. الإفتاء عن صلاة الرجل بـ "فانلة حمالات": يجوز شرعًا (فيديو)

كانت دار الإفتاء قد ذكرت أن جميع الشرائع السماوية حرمت جريمة الزنا وأمرت بتجنب الطرق الموصلة إليه، لافتًا إلى قوله تعالى «وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَٰهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَٰلِكَ يَلْقَ أَثَامًا (68) يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا (69) إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَٰئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا (70)».

وأوضحت أن زواج هذا الرجل صحيح وزناه حرام، فعليه التوبة إلى الله والاستغفار والندم على الزنا، والإصرار على عدم الرجوع إلى مثله، والإكثار من الطاعات والعمل الصالح، لافتًا إلى أن الزواج بالمرأة التي زنا بها لا يُكفر إثم الزنا.

وأضافت أن الإسلام حرم الطرق الموصلة إلى الزنا فأمر بغض البصر، ونهى عن اتباع خطوات الشيطان لأنه يأمر بالسوء والفحشاء، مشيرًا إلى قوله تعالى "ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلًا".

موضوعات متعلقة